شرطة دبي تشهد تدريبات عسكرية لطلبة البرامج الصيفية عن بعد

شهد العميد الدكتور غيث غانم السويدي، مدير أكاديمية شرطة دبي، عبر تقنيات الاتصال المرئي عن بعد، التدريبات العسكرية لطلبة المدارس ضمن فعاليات الدورة البرامجية الصيفية الطلابية، التي ينفذها مجلس شرطة دبي الطلابي التابع لمركز حماية الدولي في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، بالتعاون مع الأكاديمية، بحضور العقيد ناصر حميد الزري، مدير معهد التدريب، والمقدم يوسف أحمد البلوشي، رئيس قسم الأفراد بالمعهد.

وأكد العميد غيث السويدي، حرص الأكاديمية على ترجمة توجيهات معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وبمتابعة من اللواء الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، مساعد القائد العام لشؤون الأكاديمية والتدريب، على توفير أعلى درجات شروط الصحة والسلامة للطلبة خاصة في ظل الإجراءات الاحترازية المتخذة للمساهمة في منع تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وذلك من خلال تدريب الطلبة على مهارات أداء الحركات العسكرية عبر تقنيات التواصل المرئي عن بعد، لتجاوز كل العقبات والتحديات التي فرضتها الجائحة، وتحقيق الأهداف المرجوة من البرامج والأنشطة الصيفية، التي تعود على الطلبة بالنفع والفائدة، في العديد من الجوانب الحياتية والبدنية والنفسية، نظراً لأهمية الأنشطة في ملء أوقات الفراغ لديهم.

ونوه العميد غيث السويدي، إلى أهمية انخراط الطلبة في برامج التربية العسكرية، لانعكاساتها الإيجابية عليهم، من حيث الانضباط وإطاعة الأوامر وتعلم النظام وإدارة الوقت وتحمل المسؤولية والثقة بالنفس والاعتماد عليها، وكذلك غرس حب الانتماء والتضحية من أجل الوطن والولاء لقيادته الرشيدة، بما يسهم في بناء جيل من الشباب على درجة عالية من الوعي والثقافة، وترسيخ روح التفاني في خدمة الوطن.

وأشاد مدير الأكاديمية، بتفاعل الطلبة واهتمامهم وحرصهم على الالتحاق بالدورة الافتراضية، وما لمسه من تميز في أداء الحركات العسكرية، رغم التحديات التي تواجههم أثناء تواجدهم في بيوتهم، ما يعكس حبهم لتعلم المهارات العسكرية، موجهاً بتقديم جائزة أسبوعية للطالب المتميز المثابر والمواظب والأكثر تفاعلاً خلال فعاليات الدورة، كما وجه شكره إلى مدير معهد التدريب وكل المدربين على جهودهم التي يبذلونها في إنجاح الدورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات