شرطة دبي تضبط شباباً خالفوا الإجراءات الاحترازية بتنظيم تجمع أمام منزل

ضبط مركز شرطة البرشاء بدبي، مجموعة من الشباب خالفوا الإجراءات الإحترازية المصاحبة لبرنامج التعقيم الوطني، وذلك بعد أن أقاموا تجمعاً أمام أحد المنازل في منطقة اختصاص المركز.

وأكد العميد عبدالرحيم بن شفيع مدير مركز شرطة البرشاء، أن المركز لن يتوانى في تطبيق قرار سعادة النائب العام لدولة الإمارات العربية المتحدة رقم 38 لسنة 2020 بشأن تطبيق لائحة ضبط المخالفات والجزاءات الإدارية الصادر بها قرار مجلس الوزراء رقم 17 لسنة 2020، بشأن لائحة ضبط مخالفات والتدابير الاحترازية والتعليمات والواجبات المفروضة للحد من انتشار فايروس كورونا المُستجد "كوفيد 19".

وأشار العميد ابن شفيع إلى أن الإخلال بالتعليمات المُتعلقة بالإجراءات الإحترازية يضع الشخص المُخالف تحت طائلة المسؤولية القانونية.

وأضاف "أن مركز شرطة البرشاء اتخذ جميع الاجراءات القانونية بحق الشباب المُخالفين بالتوقيع على تعهد قانوني بعدم تكرار المخالفة، متضمناً بيانات المُخالف ونوع المُخالفة، ونوع الجزاء الإداري المفروض، وتاريخ المُخالفة ووقتها".

وتابع: في حالة تكرار مُخالفة منع أو تقييد التجمعات أو الإجتماعات أو إقامة الإحتفالات الخاصة والعامة، أو التجمع أو الوجود بالأماكن العامة أو المزارع الخاصة والعزب، فإن صاحب الدعوة أو المسؤول عن تنظيم التجمع سينال غرامة قدرها ‏10000 درهم  فيما سيتم تغريم كل مشارك في التجمع مبلغ 5 آلاف درهم.

ولفت العميد ابن شفيع  إلى أن شرطة دبي خصصت الرقم 901  للمكالمات غير الطارئة، وخدمة "عين الشرطة" على تطبيق شرطة دبي للهواتف الذكية لتلقي البلاغات عن أي تجاوزات ومخالفات لتطبيق الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة في سبيل مكافحة فايروس كورونا.

 
 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات