فئران تتسبب بوفاة خادمتين في دبي

صورة

تسببت فئران أكلت خرطوم موقد غاز، في انفجار مطبخ ملحق بفيلا بمنطقة المزهر في دبي، ما أودى بخادمتين، إحداهما توفيت متأثرة بحروق أصيبت بها بعد اشتعال النيران، والأخرى بسبب سقوط أحد الجدران عليها من قوة الانفجار.

وقال اللواء الدكتور أحمد عيد المنصوري، مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي لـ«البيان»: إن تفاصيل الواقعة تعود إلى تلقي بلاغ عند الـ7 صباحاً بوقوع انفجار في مطبخ ملحق بفيلا في دبي بمنطقة المزهر، وعلى الفور انتقلت الفرق المختصة إلى موقع البلاغ، وتبين أن الانفجار جاء بعد محاولة الخادمة إشعال موقد الغاز في الصباح الباكر لإعداد الطعام.

وأضاف المنصوري: تبين وفاة خادمة أخرى نتيجة سقوط جدار الملحق عليها من شدة الانفجار، فيما تم نقل الخادمة المصابة بالإسعاف إلى مستشفى راشد بعد أن تعرضت لحروق متوسطة إلا أنها فارقت الحياة فور وصولها إلى المستشفى، مشيراً إلى أن تقرير خبراء الحرائق أكد أن الانفجار سببه قرض الفئران للخرطوم الموصل إلى أسطوانة الغاز ما أدى إلى تسرب الغاز طيلة الليل وانفجار المطبخ بالكامل.

وأضاف اللواء المنصوري إنه تم تسليم موقع الحادث إلى خبراء الحرائق ومسرح الجريمة لمعرفة تفاصيل ما حدث، خاصة أن أهل البيت كانوا نياماً واستيقظوا على صوت الانفجار، داعياً إلى توخي الحذر في التعامل مع أدوات الطبخ وخاصة موقد الغاز والتأكد من التوصيلات وإغلاق المحابس ليلاً.

معاينة

ومن جانبه قال العقيد مكي سلمان أحمد، مدير إدارة مسرح الجريمة بالوكالة بالإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة: «إن فرق العمل انتقلت إلى موقع الحادث فور تلقي البلاغ، وتمت معاينة الموقع للتأكد من عدم وجود شبهة جنائية وتم تطويق الموقع واستجواب الموجودين، وتبين عدم وجود أي دلالات لشبهة تعمد وأن الحادث عرضي».

ومن جانبه قال الملازم مساعد خبير محمد ضاحي بن تميم بالإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة: «إنه بالانتقال إلى موقع الانفجار تبين وجود الأسطوانة في حالة جيدة وتبين اندفاع أجزاء من المطبخ بالاتجاه إلى الخارج وانهيار الجدار مع وجود بقع دماء تخلفت عن وفاة الخادمة تحت الجدار، وجرى التدقيق على حالة أسطوانة الغاز وتبين أنها بحالة سليمة».

فحص

وإلى ذلك نوه محمد عمر بن هندي مساعد خبير فحص آثار الحرائق إلى أنه تم فحص الموقد من الأعلى وفحص التوصيلات وتبين وجود تآكل في خرطوم الغاز المطاطي الموصل بالأسطوانة ما أدى إلى تسرب الغاز طوال الليل، وفور دخول الخادمة إلى المطبخ قامت بإشعال اللهب وكان الغاز يملأ المطبخ ما أدى إلى الانفجار الشديد.

معلومة

ولفت أحمد محمد أحمد خبير أول فحص آثار الحرائق إلى ضرورة التأكد من كافة توصيلات الغاز والكهرباء، وبين أنه يجب تصحيح معلومة عن انفجار الأسطوانة وهو غير صحيح حيث إن الانفجار ينتج عن اندماج الغاز في الأوكسجين الموجود في الهواء، وأي شرر يتسبب في الاشتعال وتدمير المكان في حالة انتشار كثيف للغاز القابل للاشتعال وهو الأمر الذي يجب الانتباه إليه في حالة شم أي تسريب للغاز في المطبخ وعدم فتح الكهرباء أو إشعال أي لهب وإنما إغلاق محابس الغاز وفتح النوافذ.

مراعاة

وأشار الخبير أحمد إلى أهمية مراعاة النظافة في المنازل وخاصة الملاحق، وعدم ترك الأكل مكشوفاً حتى لا تتجمع عليه القوارض التي تنشط ليلاً، وتتسبب في كارثة مثل هذه، داعياً إلى إغلاق صمام الغاز فور الانتهاء منه وخاصة في الليل والتأكد منه في الصباح قبل أي استخدام.

كلمات دالة:
  • دبي،
  • حريق ،
  • انفجار،
  • المزهر
طباعة Email
تعليقات

تعليقات