عصابة آسيوية تسرق شركة صرافة بأسلوب أفلام «الأكشن»

كشفت النيابة العامة، أمام محكمة الجنايات في دبي، أمس، عن جريمة سرقة مبالغ مالية من سيارة تابعة لإحدى شركات الصرافة، بأسلوب احترافي، شبيه بما نشاهده في أفلام الإثارة «الأكشن»، ذات البطولة الجماعية، مشيرة إلى أن 7 آسيويين، بينهم 3 هاربون من وجه العدالة، اعترضوا بسيارتين، طريق سيارة تابعة لشركة صرافة، كانت تنقل أموالاً مختلفة، تصل قيمتها إلى 667 ألف درهم، وأوقفوا قائدها جبراً، قبل أن يرعبوه بسكين، ويسرقوا الأموال الموصوفة منه، في وقت إجمالي للعملية، لم يزد على الدقيقة.

وتشير التحقيقات في هذه القضية، التي وقعت منتصف ديسمبر الماضي، إلى أن المتهمين، بينهم حارس في الشركة المجني عليها، اتفقوا على سرقة محل صرافة في منطقة القوز، ووزعوا الأدوار في ما بينهم، وتنفيذاً لمخططهم الإجرامي، ترصدوا مركبة نقل الأموال الخاصة بشركة الصرافة قيد الدعوى، أثناء خروجها من الفرع، بعد أن توصلوا إلى معلومات من «حارس الأمن»، حول مواصفاتها ومواعيد خروجها، فاعترضوا طريقها بواسطة مركبتين، بأن وقفت إحداها أمامها والأخرى خلفها، وأوقفوا سائقها جبراً.

تحقيقات

وبينت التحقيقات أن المتهمين ترجلوا من المركبتين ملثمين ومسلحين، واستهدفوا المركبة، وهشموا نوافذها، وأتلفوا بعض أجزاء هيكلها بشكل مباغت وسريع، ما أوقع الرعب والهلع في أنفس المجني عليهم، السائق والمرافقين اللذين كانا معه، قبل أن يتمكن أحدهم من سرقة حقيبة الأموال تحت التهديد بالقتل، بسكين وضعها على رقبة المجني عليه، الذي كان يتحوط عليها، ليحصل على مبتغاه، وتمكنو من السرقة والفرار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات