المؤبد لآسيويين قتلا قريبهما ودفناه في الرمال

أدانت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات آسيويين بجريمة قتل قريبهما، خنقاً مع سبق الإصرار والترصد بداعي «الشرف»، وأمرت بالسجن المؤبد لهما والإبعاد عن الدولة.

وأشارت أوراق القضية إلى أن المدانين، وهما أبناء عمومة، خططا لجريمتهما بإحضار المغدور إلى الدولة بعد تسهيل حصوله على عمل له، وبعد عدة أشهر قررا تنفيذ مخططهما بقتله بذريعة أنه كان على علاقة مع زوجة أحدهما في موطنهم.

وبيّنت أن المذكورين أعدّا للجريمة «حبلاً ومطرقة ومجرافاً»، ووجها له دعوة لتناول العشاء سوياً، وبعد انتهائهم جميعاً عرضا عليه أن يوصلاه إلى منزله بسيارة كانت في حوزتهما، لكنهما توجها به إلى ساحة رملية مظلمة في منطقة جبل علي، وهناك ترجلوا جميعاً من السيارة، قبل أن ينقض «المتهم الثاني» عليه محكماً قبضته على يديه، ثم سأله «المتهم الأول» عما إذا كان على علاقة محرمة مع زوجته فأقرّ له بذلك، حينها ضربه «الزوج» بمطرقة في وجهه مرتين ثم لف حبلاً على رقبته، وساعده المتهم الثاني في شد الحبل، وبعد أن تأكدا من موته وضعا الجثة في كيس، ودفناه في الرمال.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات