آسيوي يقتل اثنين في الشارقة بدافع السرقة

أقدم شاب آسيوي على قتل شخصين في منطقة الجبيل بالشارقة “ضربا بعصا خشبية " في واقعتين فصلت بينهما ساعات فقط.

وكشفت التحريات وتحقيقات النيابة العامة أن المتهم نفذ جريمتيه بقصد السرقة، وألقي القبض عليه، وسلاح الجريمة، وهي قطعة خشبية، حيث عمد على انتظار الضحية الأولى قرابة الساعة السادسة والنصف مساء، وقام بضربه بقطعة خشبية غليظة على رأسه ما أدى الى وفاته متأثرا بالإصابة التي المت به، فيما لقي القتيل الثاني حتفه فجرا عندما عاجله المتهم بضربه نجلاء على راسه أودت بحياته.

واستمعت الهيئة القضائية في محكمة جنايات الشارقة الى أقوال شهود الواقعة حيث أفاد الشاهد الأول أن ثلاثة بلاغات وردت لهم تفيد بقيام المتهم باصطياد ضحاياه بذات الأسلوب الإجرامي وهو  مغافلتهم في منطقة مظلمة  وضربهم بعصا خشبية على الراس لسرقتهم لكنه تسبب في وفاة اثنين، مشيرا الى أن المتهم كان يحوم في موقع الحدث حيث اشتبه به أفراد الشرطة المتواجدين وتم القبض عليه حيث عثر بحوزته على هاتف  القتيل الأول الذي كانت صورته عليه ، كذلك الفحوصات التي بينت  وجود الحمض النووي  للمتهم ، وذكر  أنه سمع المتهم  يدلي باعترافاته أمام أفراد التحريات الذين تواجدوا في الموقع  وكيف يتربص لهم في الظلام ويتعمد ضربهم بقطعة خشبية على الراس  كما اعترف بالجريمة الثانية التي ارتكبها في ذات اليوم  وتسببت بمقتل اخر.

وقال الشاهد الثاني أن المتهم مثل الجريمتين بوجوده , واعترف ان الهدف من الاعتداء هو السرقة وأنه كان تحت تأثير المشروبات الكحولية، وحدد الشاهد موعد البلاغ الأول  قائلا أنه كان الساعة السادسة والنصف مساء ، فيما بلاغ الجريمة الثانية كان  وقت الفجر ,فيما  القبض على المتهم تم في محيط الواقعة حيث كان يحوم هناك ما أثار الشكوك حوله.

من جانبها أجلت المحكمة النظر في القضية ليوم الأول من مارس المقبل لإجراءات حصر الإرث ومعرفة طلبات أولياء الدم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات