الأرشيف الوطني ينظم نشاطاً مكثفاً في الإرشاد والتوعية المعلوماتية

نظمت مكتبة الإمارات في الأرشيف الوطني نشاطا مكثفا للإرشاد والتوعية المعلوماتية تضمن ورشا تدريبية في أخلاقيات المعلومات، والوصول الحر إلى المعلومات، والضبط الاستنادي، والفهرس الإلكتروني لمكتبة الإمارات، وسبل الوصول إلى التشريعات الإماراتية والمعاهدات.

وتعتبر مكتبة الإمارات هذا النشاط المكثف أساسيا في التدريب والتعليم المستمر الذي يثري مهارات الموظفين ورصيدهم الفكري والثقافي، وهو جزء من رسالة المكتبة التوعوية والإرشادية التي تتطلع إلى تعزيز مهارات البحث العلمي الذي يعزز عملية التواصل البناء على صعيد تبادل الأفكار، والوصول إلى نتائج البحوث، ويهيئ الظروف الملائمة التي من شأنها أن تسهم في الارتقاء المهني والتقدم العلمي.

وتضمن النشاط – الذي استمر يومين - توزيع كتب مجانية على المشاركين بهدف التشجيع على القراءة بشكل مستدام؛ لأهميتها على الصعيد العلمي والمعرفي والثقافي، وتتيح المكتبة للموظف اختيار الكتاب الذي ينسجم مع تطلعاته العلمية والقرائية، ويسهم في بناء شخصية الفرد وعلاقاته الاجتماعية، وذلك إيمانا من الأرشيف الوطني بأهمية تكريس ثقافة القراءة لتكون وسيلة لتنمية المهارات والمعارف ومواكبة الانتشار المعرفي والثقافي عالميا.

واطلع الخبراء والمختصون في مكتبة الإمارات المشاركين على أخلاقيات المعلومات التي يجب أن يتحلى بها المستفيدون للوصول إلى المعلومة في أوعية المعلومات المتنوعة في المكتبة بسهولة ويسر، وإمكانية الانتفاع الحر والميسر من المعلومات المتاحة، وأخلاقيات استخدام المكتبات ومصادر المعلومات، وأخلاقيات البحث العلمي، وحرصت مكتبة الإمارات على إطلاع المستفيدين على العديد من المحاور المهمة في بيئة المعلومات والتي تتعلق بأخلاقيات المعلومات والوصول الحر إليها.

وشملت الورش التي نظمتها مكتبة الإمارات إطلاع المستفيدين على خدمة التشريعات الإماراتية والمعاهدات وسبل الوصول إليها عبر شبكة الإنترنت.

وأحاطت المكتبة المشاركين بأساليب البحث في الفهرس الإلكتروني المتاح للمكتبة والوصول إلى مجموعاتها والتعرف على قواعد البيانات.

 

كلمات دالة:
  • شرطة دبي،
  • اغتصاب،
  • امرأة عربية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات