نيابة دبي تحيل 6 متهمين إلى الجنايات اقتحموا شركة خاصة لسرقتها

أحالت النيابة العامة بدبي ستة متهمين إلى محكمة الجنايات عن تهمة السرقة بالإكراه، حيث سرقوا بطريق الإكراه (بمشاركة آخر هارب) مبلغاً وقدره 52ألفاً و200 درهم، وآخر بلغ 60 ألف روبية،  وعدد ثلاث سلاسل ذهبية وخاتم ذهب بقيمة 7 آلاف درهم وبطاقات هوية، وذلك بأن قاموا بالاعتداء على المجني عليهما الأول والثانية في موقع الشركة الخاصة بشقيقهما.

وأوضح المستشار  محمد حسن عبدالرحيم / المحامي العام أن الذي باشر التحقيق في القضية المستشار خالد العامري رئيس نيابة بنيابة ديرة، وأنه خلال تحقيقات النيابة تبين أن المجني عليه كان في مقر شركة للإلكترونيات تابعة لشقيقه مع المجني عليها (شقيقته)، حيث سمعا أحدهم يطرق باب الشركة ليلاً فقام المجني عليه بفتح الباب فإذا هو أحد المتهمين وقد جاء للسؤال عن صاحب الشركة، فأخبره المجني عليه بأنه غير موجود إلا أن المتهم لكمه ودفعه إلى الداخل وبعدها دخل خلفه متهمون آخرون قاموا بإطفاء الأنوار وقفل باب الشركة واعتدوا على الضحية بالضرب في مختلف أنحاء جسده .

وأضاف أن المتهمين فتشوا المكتب الخاص بالشركة ووجدوا محفظة المجني عليه وقاموا بسرقة ما بداخلها من أموال مع بطاقة الهوية ، ومن ثم توجهوا إلى حقيبة المجني عليها التي حاولت منعهم إلا أنهم قاموا بدفعها وضربها وسرقوا أموالها وثلاث سلاسل ذهبية وخاتماً وبطاقة الهوية ، كما قاموا بفتح أحد ادراج المكتب والذي لم يكن محكم الاغلاق وسرقوا منه مبلغاً وقدره 50 ألف درهم وهو عبارة عن إيرادات شركة شقيق المجني عليهما.

وقال المستشار  خالد العامري إنه بالتعاون مع الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بدبي تم الكشف عن هوية مرتكبي واقعة السرقة حيث تم إلقاء القبض والتحقيق مع ستة منهم، أما المتهم السابع (هارب) هو صاحب فكرة السرقة وتوزيع الأدوار على المتهمين، مفيداً أن جميع المتهمين اعترفوا بارتكاب الجريمة أثناء تحقيقات النيابة، وعليه تم إدانتهم بالسرقة عن طريق الإكراه وإحالتهم إلى محكمة الجنايات لمعاقبتهم طبقاً لمواد الاتهام.


 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات