حبس خليجي هدد أمه بتفجير المنزل بعد إحضار صديقه إليه

عاقبت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي اليوم خليجيا في الثلاثينيات من عمره بالحبس 3 شهور، والإبعاد عن الدولة، لإدانته  بتهديد أمه وأخته بتفجير منزلهم بأسطوانة غاز، ما لم تتنازلا عن القضية التي رفعتاها بحقه، بعيد جريمة السرقة التي ارتكبها بحق أخته التي سرق من غرفتها 23 ألف درهم .


وأظهرت تفاصيل الواقعة، ان الجاني  حضر ظهر يوم الواقعة في ابريل الماضي إلى المنزل برفقة صديق له، وعندما طلبت أمه  من "الأخير " أن يغادر المنزل، غضب الابن واتلف الزجاج الامامي لمركبتين للأسرة، ثم حمل أسطوانة غاز مهددا بتفجيرها  داخل المنزل الذي غادرته الأم وبقية أفراد عائلتها ، وعادت اليه في اليوم التالي لتجد الباب الرئيسي له مفتوحا، مثلما وجدت مقتنيات غرفة ابنتها مبعثرة ، والخزنة مكسورة.

كما بينت التفاصيل أن المدان  سرق من خزنة أخته 23 ألف درهم قبل
أن تستدعي الأم  الشرطة وتفتح بلاغا في ولدها الذي ألقي القبض  عليه وأقر بحرق نفسه وسرقة المبلغ العائد لشقيقته عن طريق كسر خزنة الغرفة بواسطة مطرقة واتلاف زجاجي المركبتين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات