%36 انخفاض حوادث الحريق في دبي خلال رمضان

سجلت حوادث الحريق بدبي خلال رمضان الماضي انخفاضاً بنسبة 36% مقارنة بنفس الفترة من عام 2018، حيث باشرت فرق الدفاع المدني بدبي في رمضان الماضي في التعامل مع 22 حادث حريق مقارنة بـــ 34 في نفس الفترة من العام الذي سبقه، منها 17 حادثاً بسيطاً، وحادثان صُنِّفا بالجسيمين أحدهما حريق شبّ في 4 مستودعات و5 سيارات بمنطقة الخبيصي دون تسجيل إصابات، والآخر كان بسبب سقوط طائرة استطلاع في منطقة الورقاء نتج عنها 4 وفيات، أما الحرائق المتوسطة فانحصرت في 3 حوادث ولم تسجل فيها إصابات أو وفيات، كان أحدها عبارة عن حريق على متن سفينة شحن في ميناء راشد، وآخر في سكن عمال بمنطقة القوز الصناعية فيما كان الثالث عبارة عن حريق في موقع قيد الإنشاء انتشر في 5 كرفانات ومكاتب بمنطقة ورسان.

خطة

وكانت الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي، أعلنت قبيل رمضان الفضيل عن تنفيذ خطة شاملة تضمنت التفتيش على الخيم والمطابخ في المطاعم والتي يكثر فيها الضغط على مصادر النار في المطابخ، والتوعية بعدم إهمال وإغفال إجراءات السلامة وتوفير معدات السلامة اللازمة بما في ذلك المطفآت اليدوية، وهو ما أسهم في خفض معدل حوادث الحرائق بنسبة ملحوظة وذلك مقارنة بالسنوات الماضية.

وفي سياق منفصل، أكدت الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي، أنها استجابت لـ3 حوادث حريق خلال إجازة عيد الفطر المبارك، صنف الأول بأنه حادث جسيم نتيجة احتراق مستودع يحتوي على براميل لمواد سريعة الاشتعال في منطقة القوز الصناعية، وصنفت درجة الحريق الثاني بالمتوسطة والذي كان عبارة عن حريق لمستودع مكائن الليزر وقطع الحديد نتج عنه احتراق معظم محتويات المستودع، فيما صنف الحريق الثالث بالبسيط كونه شبّ في خيمة المنيوم داخل إحدى الفلل والذي تم السيطرة عليه واحتواؤه دون أن يمتد خارج مساحة الخيمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات