بلدية الشارقة تحذّر من التعامل مع الشركات غير المرخصة

«ضحية المبيدات» يوارى الثرى اليوم وشقيقته تخرج من المستشفى

أكد شفيع الله نيازي، والد الطفل خزيمة، 10 سنوات، الذي توفي نتيجة استنشاقه مادة سامة تستخدم في مكافحة الحشرات والقوارض استخدمها جاره الذي يقطن معه في البناية ذاتها، أنه سيوارى الثرى اليوم الأربعاء، بعد أن يصلى عليه بعد صلاة العصر بمسجد الصحابة، مشيراً إلى أن ابنته كومار،  قد تماثلت للشفاء، وخرجت من مستشفى القاسمي للنساء والولادة، وهي بحالة جيدة بعد أن تلقت العلاج المناسب من فريق العمل بالمستشفى.

تثمين

وأضاف نيازي أن ما حدث لأسرته يعدّ امتحاناً عصيباً له، وأن ذلك حادث قدّره الله سبحانه وتعالى، وسوف يجتاز ذلك الامتحان بالصبر والصلاة والدعاء.

لافتاً إلى أنه يقيم في الإمارات تحديداً بالشارقة منذ 11 عاماً، ويعمل في إحدى الشركات في دبي، وأن أسرته مقيمة معه لم يبارحها، مثمناً جهود شرطة الشارقة وإدارة مستشفى القاسمي للنساء والأطفال للدور الكبير الذي قاما به من خلال العناية وتقديم العلاجات المناسبة لأفراد الأسرة كافة التي استنشقت المادة السامة التي تستخدم لمكافحة الحشرات.

تفاصيل

وتعود تفاصيل الواقعة إلى يوم الجمعة الماضي، إذ تلقت غرفة العمليات المركزية بشرطة الشارقة بلاغاً من مستشفى القاسمى بالشارقة عند 10:30 صباحاً، يفيد بوفاة طفل من الجنسية الآسيوية يبلغ من العمر 10 سنوات نتيجة استنشاقه مادة سامة، بينما أصيبت شقيقته التوأم وأمه ووالده بحالات اختناق مختلفة، نتيجة استنشاقهم المادة السامة ذاتها عن طريق التكييف من إحدى الشقق المجاورة لشقتهم.

من جهتها، أكدت الدكتورة صفية الخاجة، مدير مستشفى القاسمي للنساء والأطفال، أن الطفلة (كومار) قد تماثلت للشفاء، وتم تخريجها من المستشفى مساء أمس، ولكن لم يتم شفاؤها بنسبة 100%، لأنها تعاني قصوراً في القلب لتأثرها بسم المبيد الحشري الذي استنشقته، ومن الممكن أن تكمل علاجها في المنزل، لافتةً إلى أنها تم إعطاؤها أدوية وعلاجات حتى تساعد القلب على العمل.

لأن القلب كان يعمل بصورة بطيئة جداً، ولو لم يتم إسعافها في الوقت المناسب لفارقت الحياة، مبينة في الوقت ذاته أن مثل تلك المبيدات الحشرية تعد محظورة، لأنه بها سميات كبيرة، وليس للاستخدام الشخصي، لذلك ينبغي متابعتها، لأن وجودها وتداولها بالأسواق يعدان أمرين غير مطمئنين، لتسببها في فقدان حياة الآخرين.

تحذير

من جهتها، حذرت بلدية مدينة الشارقة من التعامل مع شركات المبيدات الحشرية غير المرخصة التي يعمد أصحابها إلى ترك إعلاناتهم على أبواب المنازل، معلنين عن تقديم هذه الخدمات واستخدام مبيدات غير مرخصة تؤدي إلى التسمم أو الموت أحياناً لخطورتها.

وأهابت البلدية بأفراد المجتمع ضرورة التواصل معها دائماً على الرقم 993 للاستعلام عن الشركات المرخصة، أو من خلال زيارة موقعها الإلكتروني، وعدم التعامل مع الشركات التي لا تعتمدها البلدية، أو التوجه لشراء مبيدات من المحلات، باعتبارها خطرة على صحة وسلامة الأفراد.

سلامة

وأكد ثابت سالم الطريفي، المدير العام لبلدية مدينة الشارقة، أن المحافظة على صحة وسلامة قاطني الإمارة تعتبر من أولويات عملها، كما تحرص على سلامة أفراد الأسرة، وعدم تعريض حياتهم للخطر، والحفاظ على الصحة العامة من خلال تشديد الرقابة على الشركات التي تمارس نشاط رش المبيدات الحشرية في المنازل، للحد من خطورة الاستخدام العشوائي لها، كما تُلزم جميع الشركات المعنية بهذا المجال باستخراج شهادة مزاولة المهنة الصادرة عن البلدية، واستخراج رخصة تجارية من دائرة التنمية الاقتصادية تفادياً لتعرضها للمخالفة أو المساءلة القانونية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات