تضم 107 أجهزة هاتف نقال وحاسب الي محمول

يطلب طلبية الكترونيات لمكان عمله بنصف "مليون" ويبيعها لحسابه

احالت النيابة العامة الى محكمة الجنايات في دبي اليوم موظفا آسيويا في شركة عقارات عملاقة، بتهمة الاستيلاء لنفسه على 107 أجهزة الكترونية تضم هواتف متحركة وحواسيب آلية محمولة وملحقاتها بقيمة اجمالية تقدر بنحو 502 مليون درهم عائدة لشركة الكترونيات.

وبينت النيابة ان المتهم الذي يعمل مشرفا إداريا ومنسقا في القسم الخاص بالمساكن والعقارات المملوكة للشركة التي يعمل فيها، استعان بطريقة احتيالية وانتحال صفة غير صحيحة عن طريق الشبكة المعلوماتية لتنفيذ جريمته ، وذلك بأن استغل طبيعة عمله بالشركة واستخدم بريده الالكتروني الخاص في الشركة لمراسلة شركة الالكترونيات مباشرة خلافاً للنظام المعمول به في الشركة،  من خلال اصطناع  أربع نماذج أوامر شراء رسمية مزورة شبيهة لأوامر الشراء الموجودة في النظام الالكتروني الخاص بالشركة، ومن ثم  وقام غير الأرقام التسلسلية الخاصة بالطلبات، دوت ادراج  مكان وتاريخ التسليم، او اسم مقدم الطلب  حتى لا يتم ارسال البضاعة إلى الشركة.

وقالت النيابة ان المتهم  دون في الطلب ان  دفع قيمة المشتريات سيكون بعد شهر من الاستلام ، معززا أكاذيبه باصطناع بريد الكتروني لموظف وهمي بالشركة ونسب له صفة غير صحيحة وارسل تلك الأوامر الإلكترونية المزورة عبر البريد الالكتروني المزور إلى شركة ا لإلكترونيات الأمر الذي كان من شأنه خداع المجني عليها -شركة الإلكترونيات- والتي ارسلت كشف حساب التعامل التجاري إلى بريد المتهم الخاص بالشركة وبموجب ذلك قام المتهم بطباعته وتوقيعه ومهره بختمين خاصين بالشركة وأعاد إرساله اليها عبر البريد الالكتروني وبموجب ذلك تم اعداد تلك البضائع وتواصل معهم واستلمها منهم في مقر شركتهم وقام بالتوقيع على أمر استلام البضاعة ومهرها بختم الشركة الأمر الذي كان من شأنه الإضرار بالشركة التي كان يعمل فيها في حال سداد المبالغ.

الأدلة الجنائية

واعترف المتهم البالغ من العمر 29 عاما  في تحقيقات النيابة العامة بالتهمة المسندة له «جناية شروع موظف عام في الإضرار عمداً بأموال ومصالح الجهة التي يعمل فيها ، وجناية التزوير في مستندات الكترونية رسمية واستعمالها،  وجنحة "الاحتيال" حيث أفاد أنه يعمل بمهنة منسق في الشركة قيد الدعوى منذ حوالي سبع سنوات، وأنه في غضون شهر فبراير من عام 2019 قام بطلب اجهزة الكترونية عبارة عن هواتف نقالة من نوع ايفون وسامسونج وكاميرات تصوير وسماعة سامسونن وعدد "50" جهاز حاسب آلي محمول من شركة الالكترونيات عن طريق ارسال رسالة عبر البريد الالكتروني الخاص في شركته، دون علم الشركة الأخيرة بقيمة 480 ألف درهم وقام باستلام الأجهزة وبيعها عن طريق موقع دوبيزل، بينما أرسلت  شركة الالكترونيات الفاتورة إلى الشركة الأخيرة، فتم اكتشاف أمره وتم فتح بلاغ جنائي ضده.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات