يدعي للشرطة احتجازه من كفيله لرفضه إنهاء خدماته

كشفت النيابة العامة أمام محكمة الجنايات في دبي، أمس، عن تسجيل خادم آسيوي بلاغاً كاذباً لدى شرطة دبي، والادعاء بأنه محتجز من قبل كفيله لإجباره على إنهاء خدماته لكي يعود إلى موطنه.

وأشار شرطي في تحقيقات النيابة إلى تلقي بلاغ من المتهم، يفيد بتعرضه للحجز من قبل مسلحين، وبالانتقال إلى مكان البلاغ ومعاينته تبيّن وجود شبهة برواية المتهم الذي ذكر أن الجناة أغلقوا الباب عليه من الخارج، فيما تم العثور على مفتاح الغرفة في دورة المياه الموجودة داخلها.

كما تبيّن أن يداً واحدة للمتهم مربوطة، بينما الأخرى طليقة، ليقرّ بعد مواجهته بالكذب بأنه أبلغ عن كفيله كذباً بقصد إجباره على إنهاء خدماته والسماح له بالعودة إلى موطنه، معترفاً كذلك بارتكابه جريمة سرقة صباح يوم البلاغ، بأن توجّه إلى مكتب كفيله في الفيلا عينها، وفتح الخزانة، والاستيلاء على أوراق نقدية مختلفة أخفاها في حفرة في الحديقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات