محاكمة متهم بالتستّر على جريمة

باشرت محكمة جنايات أبوظبي، في جلستها أمس، نظر قضية شاب آسيوي متهم بالتستر على جريمة، من خلال المشاركة مع متهمين آسيويين آخرين، في دفن صديقهما بمنطقة صحراوية، بعد أن توفي نتيجة جرعة مخدرات زائدة، وقررت المحكمة حجز القضية للحكم إلى جلسة 16 الجاري.

وخلال الجلسة، أكد المتهم أنه لم يشارك في الجريمة، موضحاً أنه يعمل سائقاً، ولا يعرف المتهمَين الأول والثاني، وأنهما أبلغاه بأن صديقهما فاقد الوعي، نتيجة تماديه في شرب الكحوليات خلال حفل أقاموه داخل المنزل الذي يقيمون فيه.

وأضاف: «أجبرني المتهمان الأول والثاني على إيصالهما إلى منطقة المدينة العالمية، وذلك من دون أن أعلم بأن الشخص الثالث الذي كان يحملانه قد فارق الحياة، وليس نائماً من جراء تناول المشروبات الكحولية، حسب قولهم»، موضحاً أنه قام بإيصالهم إلى المنطقة التي حددوها وتركهم فيها، وعاد دون معرفة نيتهم، ولم يشارك في دفن الجثة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات