اتهام محل أغذية بتداول مواد غير صالحة للاستخدام

أجلت محكمة استئناف أبوظبي في جلستها المنعقدة أمس، قضية محل يعمل في مجال بيع وتوريد المنتجات الغذائية، متهم بتداول مواد غير صالحة للاستخدام (الجوافة المصرية) إلى جلسة 6 يناير المقبل لعداد الدفاع والمرافعة.

وتعود تفاصيل القضية بحسب إفادة شاهد الإثبات (ممثل جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية) الحاضر في الجلسة، بأن موظفي الجهاز أخطروا ممثلي المحل المتهم، بوجود قرار صادر بمنع تداول (الجوافة المصرية) والتحفظ عليها، مضيفاً أانه تبين لهم في اليوم التالي، قيام المحل بالتصرف بالكمية التي تم التحفظ عليها في اليوم السابق، رغم علمهم بمدى خطورتها لاحتوائها على كميات كبيرة من المبيدات الحشرية".

وتابع: عندما استفسر موظفو جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية عن الكميات التي تم الحجز عليها، لم يقدم المحل أي إفادة بخصوصها، الأمر الذي حذا بموظف الجهاز إلى أحالت الواقعة إلى الجهات المعنية، لاتخاذ الإجراءات القانونية في هذا الشأن.

ورفضت هيئة المحكمة توجيه سؤال للشاهد تقدم به المحامي الحاضر مع محل الأغذية، حول قيام جهاز أبوظبي بفحص المنتج، حيث أكد قاضي المحكمة للمحامي بأن إفادة الشاهد أوضحت أن محل الأغذية قام بالتصرف بالمنتج مما يتعذر الوصول إليه، وبالتالي إجراء الفحوصات المخبرية عليه للتأكد من سلامته أو عدمه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات