محاكمة خادمة سرقت مصوغات ذهبية قبل 10 سنوات

نظرت محكمة جنايات الشارقة قضية سرقة تعود إلى العام 2008 المتهمة فيها خادمة آسيوية أقدمت على سرقة مصوغات ذهبية وجواز سفرها من منزل كفيلها في الشارقة قبل أن تفر هاربة، حيث قام على الفور بإبلاغ الشرطة وفتح بلاغ هروب لدى إدارة الجنسية والإقامة وشؤون الأجانب ليتم إلقاء القبض عليها بعد عشر سنوات لمخالفتها أنظمة الإقامة في الدولة، وتبين بالتدقيق على اسمها أن عليها قضية قديمة، وحوّلت إلى القضاء.

وذكر ابن الشاكي أمام الهيئة القضائية، أنه في تاريخ الواقعة كان طفلاً يبلغ من العمر 11 عاماً، وكان يلعب في المنزل مع شقيقه حين لاحظ دخول المتهمة إلى غرفة والدته خلسة وبعد برهة من الوقت خرجت وبيدها كيس قمامة أسود اللون بحجة رميه في الحاوية الواقعة على الشارع خارج المنزل، إلا أنها لم تعد ولم يشاهدوها بعد ذلك إلا عندما تواصلت الشرطة للإبلاغ عن ضبطها، فيما قال الشاهد الثاني «ابن الشاكي»، إن الخادمة يوم هروبها دخلت إلى غرفة والدته لوقت طويل وسمع أصوات حركة غير معتادة داخل الغرفة، ثم غادرت المكان دون رجعة.

وحجزت المحكمة القضية إلى يوم 9 من ديسمبر المقبل.

تعليقات

تعليقات