القبض على عصابة «الجوائز الوهمية» في بيت شعبي - البيان

بالتعاون بين شرطة دبي ونظيرتها في عجمان

القبض على عصابة «الجوائز الوهمية» في بيت شعبي

ألقت فرق مكافحة الجرائم الاقتصادية بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، القبض على 8 أشخاص من الجنسية الآسيوية، بالتعاون مع شرطة عجمان، بعد أن اتخذوا بيتاً شعبياً مقراً لعمليات نصب واحتيال عبر إيهام الضحايا بربح مبالغ مالية كبيرة وعثر بحوزتهم على 26 هاتفاً و23 ألف درهم المبلغ المتبقي من حصيلة عمليات النصب.

وقال العميد محمد راشد بن صريع المهيري مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بالإنابة: إنه تم تلقي بلاغاً من أحد الأشخاص من الجنسية العربية يفيد فيه بأنه تلقى رسائل على الواتس اب بأنه ربح 200 ألف درهم من سلسلة محال سوبر ماركت شهيرة وأنه يتوجب عليه الاتصال بأرقام تم تضمينها في الرسالة للحصول على المبلغ، وبالفعل قام بالاتصال وأوهمه المتصل انه ربح فعلاً الجائزة ويتوجب عليه الإدلاء بأرقام بطاقة الائتمان الخاصة به متضمنة الرقم السري.

وأشار العميد بن صريع إلى أن الرغبة في الحصول على المبلغ خاصة وانه من أحد متسوقي تلك المحال الشهيرة باستمرار دفعه إلى منح المتصل جميع المعلومات، وفوجئ بعد الاتصال بوقت قصير، بأنه تم سحب مبلغ 7 آلاف درهم من البطاقة الائتمانية نظير عمليات شراء هواتف عبر الانترنت فقام على الفور بإيقافها، ولم يتمكن من الوصول إلى المتصل مرة أخرى فأبلغ الشرطة.

بحث

ولفت بن صريع إلى انه على الفور تم تشكيل فرق بحث وتحر وتحديد موقع الاتصال وتبين انه من إمارة عجمان وتم إصدار التصاريح اللازمة، وبالتعاون مع شرطة عجمان تمت مداهمة المنزل وألقي القبض على 8 أشخاص من الجنسية الآسيوية بمن فيهم زعيم العصابة.

بدوره، أفاد العقيد عمر بن حماد نائب مدير إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي أن العصابة كانت تقطن في بيت شعبي متهالك عبارة عن غرفة وصالة ومطبخ وحمام، حيث استغل زعيم العصابة الباحثين عن عمل من نفس جنسيته من حاملي تأشيرات زيارة أو إقامة ومنحهم 26 هاتفاً متحركاً وبطاقات اتصال.

بالإضافة إلى قوائم بأرقام عشوائية، كما تم تصميم بوستر يحمل اسم وشعار أحد محال السوبر ماركت الشهيرة متضمنة رقم هاتف الضحية ليقوم المتهمون بإرسالها على الواتس اب لاستدراج الضحايا، وأنه عثر معهم على مبلغ 23 ألف درهم حصيلة عمليات النصب مستغلين جهل البعض من الضحايا وفرحتهم بربح مبالغ كبيرة والاستيلاء على أرقام البطاقات الائتمانية والحسابات البنكية، بما في ذلك الأرقام السرية والاستيلاء على أية مبالغ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات