تحذير من مخاطر المفرقعات النارية

عمودين

حذرت شرطة أبوظبي من مخاطر المفرقعات النارية التي يقبل على شرائها الأطفال أيام العيد، تحت شعار «لاتفسدوا فرحتنا» وذلك لما تسببه من حروق وتشويهات مستديمة لمستخدميها، وتأثيرها على الآخرين وقد تؤدي إلى احتراق ممتلكاتهم، كما تسبب تلك المفرقعات من خلال أصواتها الهلع والخوف لسكان الأحياء، وإزعاج للمرضى وكبار السن، في إطار حملتها للتوعية من مخاطر الألعاب النارية.

ودعا العميد سالم حمود البلوشي، مدير إدارة الأسلحة والمتفجرات في قطاع شؤون الأمن والمنافذ، أولياء الأمور إلى الانتباه من تلك الممارسات التي يمكن أن تلحق الضرر بأبنائهم (لا سمح الله)، وتعكر بهجة العيد وتحوله إلى أيام طويلة في المستشفيات لعلاج حروق وإصابات خلفتها المفرقعات النارية قد تصل إلى بتر أصابع الأطفال، وإصابتهم بحروق أو فقدان العين.

احتفالات

وأوضح المقدم سيف علي الحافري الكتبي، رئيس قسم المتفجرات التجارية، في إطار الاحتفالات الوطنية بعام زايد 2018 والأعياد، أطلقت الإدارة مبادرة «لاتفسدوا فرحتنا» للحد من آثار استخدام الألعاب النارية.

وأضاف إن القانون يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر وبغرامة لا تزيد على 10 آلاف درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من قام من دون ترخيص بالاتجار بالألعاب النارية أو استيرادها أو تصديرها أو تصنيعها أو إدخالها أو الشروع في إدخالها إلى الدولة، ويعتبر ظرفاً مشدداً الإدخال أو التصنيع بقصد الإتجار.

تعليقات

تعليقات