محاكمة جناة «قتيل العصي» في الشارقة - البيان

محاكمة جناة «قتيل العصي» في الشارقة

شرعت محكمة جنايات الشارقة برئاسة القاضي محمود أبو بكر بالنظر في قضية قتل عمد راح ضحيتها عامل من الجنسية الآسيوية بعد أن أجهز عليه مجموعة من الأشخاص ضرباً بالعصي على رأسه وجسده، ودهسه لاحقاً، ما أدى الى وفاته نتيجة للإصابات بالصفة التشريحية التي وردت بتقرير الطب الشرعي.

ومثل 7 من المتهمين أمام الهيئة القضائية بينما تخلف أربعة عن الحضور (هاربين) حيث تمت مواجهتهم بالتهمة المنسوبة إليهم بأن قاموا بتاريخ 29 مارس من العام 2016 بالاعتداء على المجني عليه بالعصي بضربه ضربات متتالية على رأسه أدت إلى وفاته بحسب تقرير الطب الشرعي، المتهمون أنكروا التهمة جملة وتفصيلاً متراجعين عن اعترافاتهم الواردة في تحقيقات الشرطة والنيابة.

وقال محامي المتهمين إن واقعة القتل حدثت إثر مشاجرة وقعت بين مجموعتين انتهت بالاعتداء على المجني عليه وضربه ومن ثم دهسه بسيارة، مشيراً إلى أن المتهمين لم يتواجدوا وقت الواقعة وتم ضبطهم لاحقاً.

يذكر أن شرطة الشارقة تلقت بلاغاً بالواقعة حيث وجدت جثة ملقاة على الأرض وعليها آثار دماء في منطقة الصجعة الصناعية بالشارقة، وتم رفع البصمات والتحقيق مع عدد كبير من العمال وصولاً إلى المتورطين في الجريمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات