«الاستئناف» تؤيد إعدام قاتل زوج عشيقته

حكم

أيّدت محكمة الاستئناف في دبي أمس حكم محكمة الجنايات القاضي بالإعدام بحق شاب أفريقي قتل زوج عشيقته بطابوقة، وداسه تحت عجلات مركبته، قبل حرق جثته ليتأكد من وفاته، فيما غلظت عقوبة الزوجة ورفعتها من 15 عاماً إلى المؤبد.

وأقر «القاتل» أمام هيئة محكمة الاستئناف بقتل الزوج وحرق جثته باستخدام مواد بترولية بعد ضربه على رأسه، فيما تمسكت الزوجة بإنكار تهمة تحريض «عشيقها» على قتل زوجها.

وبالعودة لتفاصيل هذه القضية فإن ربة بيت أفريقية في باكورة عقدها الثالث من العمر وأماً لطفلين، بحثت عن طريقه للخلاص من زوجها ابنِ موطنها، والتفرغ لصديقها الذي أقامت معه علاقة غير شرعية عمرها عامان، فاختارت قتله، والتخلص من جثته بأية طريقة كانت ليحلو لها الجو مع «عشيقها» الذي اقترح سيناريو الجريمة ونفذها بنفسه، مستغلاً صداقته مع الزوج، وإيهامَه بأنه سيساعده في حل الخلافات مع زوجته، بأن استدرجه إلى مركبته، وقيد رجليه ويديه، وضرب رأسه عدة مرات بطابوقة وبجسم صلب، وداسه بعجلات مركبته حتى توفي أسفلها، قبل أن يحرق جثته ويلقي بها على قارعة الطريق.

تعليقات

تعليقات