يستولي على ملصقات تصديق بـ407 آلاف درهم

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي أمس موظفاً خليجياً في إحدى الوزارات بالدولة، بتهمة استغلال وظيفته في الاستيلاء بغير حق على 228 ملصق تصديق عائدة للوزارة التي يعمل بها، تبلغ قيمتها 407 آلاف درهم، من خلال استخدام أحقية أحد زملائه الموظفين في الدخول إلى النظام الإلكتروني الخاص بالوزارة دون علمه.

وطباعة تلك الملصقات الخاصة بمعاملات منجزة سابقاً وبيعها للغير من المتعاملين ومندوبي الشركات لمصلحته الشخصية.

وبيّنت التحقيقات في هذه القضية التي تم اكتشافها مارس الماضي، أن المتهم البالغ من العمر 38 عاماً، يعمل في الوزارة منذ 10 سنوات، وادعى لدى استجوابه أنه ارتكب هذه الجريمة لأنه مرّ بضائقة مالية.

واعترف المتهم أمام النيابة العامة بأنه بينما كان على رأس عمله استرق النظر إلى لوحة مفاتيح جهاز الحاسب الآلي الخاص بزميله الموظف الذي يجلس على مكتب مجاور لمكتبه، وتمكّن من معرفة رمز الدخول السري الخاص به، واستخدمه لاحقاً دون علمه في الدخول إلى النظام الإلكتروني الخاص بالوزارة المشار إليها في ملف الدعوى، وطباعة ملصقات التصديق على الوثائق والفواتير الخاصة بالمتعاملين، ومن ثم بيعها لعدد من هؤلاء المتعاملين مقابل رسوم الإصدار عينها.

تعليقات

تعليقات