«جنايات دبي» تنظر قضيتي حيازة كميات كبيرة من المخدرات

نظرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي أمس قضيتي جلب وحيازة كميات كبيرة من المؤثرات العقلية، بقصد بيعها على المتعاطين، متهم بإحداها طالب خليجي عمره 22 عاماً بحيازة 3613 شريحة أقراص مخدرة بقصد الترويج، فيما تتهم النيابة العامة في القضية الثانية ثلاثة زائرين منهما خليجيان والآخر آسيوي بحيازة 66 كيلوغراماً من مخدر الكبتاغون بهدف الترويج لها وبيعها في الدولة.

وذكرت النيابة العامة في القضية الأولى أن طالباً خليجياً حاز بقصد الترويج على 43145 قرص ترامادول ومؤثرات عقلية أخرى، لبيعها على المتعاطين، فيما أشار أحد عناصر الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي خلال التحقيقات في هذه القضية، إلى ورود معلومات حول تعاطي المتهم المواد المخدرة والمؤثرات العقلية زيادة على حيازته على كمية منها بقصد ترويجها على المتعاطين مقابل مبالغ مالية، وتبين أنه يخفي الأقراص المخدرة في الصندوق الخلفي لسيارته.

وفي القضية الثانية أحالت النيابة العامة إلى الهيئة القضائية في الجنايات زائرين خليجيين وآخر آسيوياً بتهمة حيازة 330707 أقراص من مادة الامفيتامين المخدرة بزنة 66 كيلوغراماً بقصد الترويج لها، إلى جانب تهمة التعاطي.

وأفاد شرطي في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي النيابةَ العامة بورود معلومات تفيد أن الزائر الآسيوي بصدد تسليم كمية كبيرة من الكبتاغون لشخص مجهول الهوية في منطقة الرقة من أجل ترويجها على المتعاطين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات