«بصق» عليه وسرق 9 آلاف درهم

وجهت محكمة جنايات الشارقة تهمة السرقة عن طريق الحيلة لشخص من جنسية دولة أفريقية، وذلك بأن قام «بالبصق» على الضحية في منطقة القاسمية، ثم سرق منه 9 آلاف درهم، ولاذ بالفرار.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى 17 مايو الماضي عندما قام المتهم بانتظار خروج المجني عليه من احد البنوك الواقعة في منطقة القاسمية وعند اقترابه منه باغته المتهم بالبصق عليه، مدعيا ان ذلك حدث بالخطأ، وأثناء انشغال المشتكي بتنظيف ملابسه قام بضربه وسرقته والهروب من مكان الحادث.

وواجهت الهيئة القضائية المتهم بأقوال المجني عليه، الذي اكد أن المتهم الماثل هو الشخص الذي اعتدى عليه وسرقه، منكراً التهمة واكد انه بريء منها، وعليه تم تأجيل القضية لاستدعاء المجني عليه ومواجهته بالمتهم.

وكانت شرطة الشارقة قد نظمت حملات توعية للجمهور ركزت على السلبيات التي يقع فيها الضحايا مثل سرقة عملاء البنوك، مؤكدة أهمية الانتباه وعدم الخروج من البنوك بأموال كبيرة، أو ظاهرة للعيان، موضحة أن بعض السلوكيات تعتبر مدعاة للسرقة في جميع الأحوال، ومنها أن يقوم البعض بإبراز الأموال أمام الناس وعدها بطريقة تجذب الأنظار إليه سواء في الأسواق التجارية أو عند البنوك أو بجانب مواقف السيارات، هذا إلى جانب قيام البعض بوضع المبالغ المالية الكبيرة في السيارة وتركها في حالة تشغيل ومن ثم النزول لقضاء الاحتياجات، مشيرة إلى أن بعض الأفعال والسلوكيات تدفع ضعاف النفوس إلى القيام بالسرقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات