تشخيص طبي خاطئ يودي بحياة سيدة عربية

دفعت سيدة عربية في أبوظبي، حياتها ثمناً لإهمال طبيب مختص بأحد المستشفيات الحكومية، حيث اخطأ الطبيب في تشخيص حالتها المرضية بالشكل الصحيح والدقيق، مما تسبب في انتشار مرض السرطان في جسمها وإحداثه مضاعفات خطيرة، أدت إلى تدهور حالتها إلى أن وافتها المنية. وتفصيلا، فقد أقام زوج المتوفية، دعوى قضائية ضد المستشفى المحلي والطبيب المختص ومسؤول قسم التمريض، حيث قدم امس الثلاثاء إلى محكمة استئناف أبوظبي، قائمة طلبات بالادعاء المدني طالب فيها المدعى عليها بالتضامن، دفع تعويض مالي نتيجة للأضرار المادية والمعنوية الناتجة عن وفاة زوجته.

تواصل

من جهة أخرى تقدمت احدى مشاهير «السوشل ميديا» بدعوى قضائية أمام محكمة جنح أبوظبي، على خلفية تعرضها لواقعة سب عبر موقع «سناب شات». وقدمت المحامية عبير الدهماني والمحامي عبدالله الشحي، لائحة بالادعاء بالحق المدني، طلبا فيها بتوقيع اقصى درجات العقوبة في حق المتهم، مع الزامه بدفع مبلغ 21 ألف درهم على سبيل التعويض المؤقت وأحالت الدعوى إلى المحكمة المدنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات