EMTC

فرق التفتيش أنجزت 16 ألفاً و313 معاملة العام الماضي

«مدني دبي» يطبق النظام الذكي في 59 ألفاً و786 مبنى

صورة

أكد اللواء خبير راشد ثاني المطروشي مدير عام الدفاع المدني في دبي أن عدد المباني المشتركة بالأنظمة الذكية في دبي يبلغ 59 ألفاً و786 مبنى تعمل بنظام 24/‏‏7 بنهاية عام 2016، والذي يساهم في الكشف المبكر عن أي مصدر حراري أو تعطل المصاعد ومتصل مباشرة بغرفة العمليات.

منوهاً بأن النظام ساهم في وصول فرق الإنقاذ إلى مواقع الحرائق قبل وصول البلاغ من أي شخص ويدار إلكترونياً عبر غرفة العمليات، وأن أي تعطل به يؤدي إلى ظهور إضاءة على لوحة بيانات الأبنية المرتبطة بالنظام، وهو الأمر الذي يؤكد كفاءته على مدار الساعة، مشيراً إلى أن عدد المخالفات الوقائية الموثقة 147 مخالفة بانخفاض 52 % عن عام 2015.

كرسي الإطفاء

وكشف اللواء المطروشي أنه ضمن مشاركة الإدارة في لجنة إكسبو 2020 تم ابتكار كرسي الإطفاء الخاص بذوي الإعاقة للضيوف والمتطوعين والمشاركين بالمعرض، كما وفرت قاعدة بيانات بأماكن الأشخاص ذوي الإعاقة بالإمارة.

ونوع الإعاقة لتمكين الكوادر في مراكز الدفاع المدني من التعامل مع هذه الحالات، مؤكداً زيادة الكادر البشري للإدارة بنسبة 15 % في عام 2016 مقارنة بالعام الذي سبقه، وزيادة الإيرادات المالية بنسبة 19 % العام الماضي مقارنة بعام 2015.

وقال اللواء المطروشي إن الأنظمة الذكية تلزم جميع أصحاب المباني والمنشآت (العامة والخاصة) ومن بحكمهم والقائمة والمباني قيد الإنشاء، الواردة في القرار الوزاري رقم 24 لسنة 2012، بتركيب الأجهزة المطلوبة .

والتي تقوم بمراقبة إشارات التنبيه الواردة من أنظمة الحريق والسلامة على مدار الساعة 24/‏‏7، وتوفير تقارير دقيقة في وقتها، والإنذار المبكر بحالات الطوارئ، والتنسيق مع خدمات الطوارئ بما فيها فرق إطفاء الحريق والشرطة والخدمات الطبية.

وقال اللواء المطروشي إن فرق التفتيش أنجزت 16 ألفاً و313 معاملة العام الماضي وبلغت نسبة المستوفى منها لشروط الوقاية والسلامة 72% وتمت متابعة غير المستوفية منها لحين اكتمال المتطلبات، فيما بلغ عدد المعاملات التي تم إنجازها إلكترونياً في مركز الخدمات للدفاع المدني بدبي بلغت 101 ألف و275 معاملة، فيما بلغ عدد المخططات والمشاريع التي تمت دراستها واعتمادها 11 ألفاً و768 خطة ومشروعاً، وفقاً للنظام الإلكتروني المشترك مع بلدية دبي.

استشراف المستقبل

وأشار اللواء المطروشي إلى أن الإدارة تمكنت من إطلاق مشاريع لأول مرة في العالم خلال العام الماضي والشهر الأول من العام الجاري والتي تصب ضمن استراتيجية الإدارة العامة للدفاع المدني في استشراف المستقبل بمشاريع ابتكارية رائدة عالمياً والمتمثلة في استخدام تقنية النانو في إخماد الحريق، و«دولفين» لإطفاء حرائق السفن والمباني الشاطئية، والمراكز البحرية العائمة.

وإعداد (دليل خدمات المتعاملين) وفق متطلبات وخدمات حكومية 7 نجوم، كما تم تضمين (دليل الإمارات للوقاية من الحريق وحماية الأرواح) بنود لمطابقة واعتماد مخططات المباني والمنشآت لمراعاة احتياجات ذوي الإعاقة.

ونوه اللواء المطروشي إلى أنه تم تطوير مركز خدمات المتعاملين، وبلغ عدد (معاملات الترخيص) التي أنجزتها فرق التفتيش 5.752 معاملة، وبلغت نسبة المستوفي منها لشروط الوقاية والسلامة 71:6% وتمت متابعة غير المستوفية منها لحين اكتمال المتطلبات، وبلغ عدد (خدمات مراقبة المواد الخطرة) التي تم إنجازها 3.951.

وبلغت نسبة المستوفي منها لشروط الوقاية والسلامة 97.25%، وتمت متابعة غير المستوفية منها لحين اكتمال المتطلبات، فيما بلغ عدد شهادات التوريد والتركيب المعتمدة 20.119 شهادة، وبلغ عدد معاملات الأنظمة الذكية 30 ألفاً و661 معاملة ذكية، وبلغ عدد عقود الصيانة التي تم اعتمادها 18.482عقداً، وبلغ عدد المعاملات التي أنجزت للشركات المتعاملة مع «مدني دبي» 56.895 معاملة.

ابتكارات السلامة

وأكد اللواء خبير راشد ثاني المطروشي أن جائزة ابتكارات السلامة من الحريق تهدف إلى تحقيق أعلى معدلات سلامة الأرواح والمباني من الحريق، وتبني الابتكارات في هندسة الإطفاء والمعدات التقنية، وتعزيز عمل رجال الإطفاء، والتوعية المجتمعية للسلامة من الحريق، واستحداث خدمات ذكية متميزة، إضافة إلى تبنى نظام التحريك الآلي، وتطبيق قائد الحادث، ولوحة بيانات المدينة، ولوحة بيانات المراكز، والمفتش الذكي، الخدمات الإلكترونية، والإدارة الذكية للمركبات، ولوحة بيانات الحوادث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات