00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مستحضرات تجميل مقلّدة في أسواق أبوظبي تحتوي على مواد كيماوية سامة

ت + ت - الحجم الطبيعي

رصدت «البيان» خلال جولة في أسواق أبوظبي وجود منتجات تجميل مقلدة في متاجر التجميل والسوبر ماركت ومحلات «الدرهم والدرهمين» وتباع بأسعار زهيدة، وذلك رغم صدور تحذيرات بمنع استخدامها وحظر تداولها من قبل هيئة الصحة في أبوظبي لاحتوائها على نسبة مرتفعة من المواد السامة كالزئبق والرصاص والكبريت والفورماليهايد فضلاً عن منتجات أخرى مجهولة المصدر ورديئة التصنيع، شملت مستحضرات كحل للعيون وكريمات تبييض للبشرة وصبغات ومنتجات لطلاء الأظافر وأحمر شفاه ومنتجات للشعر.

ورصدت الجولة وجود أنواع عدة من منتجات «الكحل» المحظور منها «هاشمي كحل أسود» وكحل «كاجال» و«سورما» ويتم تصنيعها واستيرادها من باكستان والهند والصين ودول الشرق الأوسط وتحتوي على نسب عالية من مادة الرصاص.

وأكدت هيئة الصحة أنه لا توجد لوائح أو أنظمة للألوان المضافة المستخدمة في صناعة تلك المستحضرات المقلدة والمغشوشة حيث إن استخدام هذه الألوان يشكل خطراً على الصحة بسبب احتوائها على المعادن الثقيلة إذ تحتوي على مستويات مرتفعة من مادة الرصاص مما يشكل خطراً على صحة المستهلكين. وكانت هيئة الصحة في أبوظبي أصدرت قائمة بمستحضرات التجميل المغشوشة ضمنتها ما يزيد على 40 نوعاً، وأظهرت أن نتائج تحليل عينات من هذه المنتجات خلوها من أية مواد فعالة كما أن الادعاءات الطبية المكتوبة على بعضها غير صحيحة ومضللة للمستهلك، وأن بعض الكريمات تحتوي على نسب مرتفعة من مادة الزئبق أو الكبريت أو الرصاص.

ودعت هيئة الصحة السيدات بعدم شراء أو استعمال هذا المستحضرات، وقالت إنه ثبت غشها بمواد خطيرة وسامة مثل الزئبق والرصاص بحدود عالية عن الحد المسموح به في المواصفات القياسية الخليجية، فضلاً عن احتواء بعض مستحضرات تنعيم وتمليس الشعر على مادة الفورماليهايد التي تحتوي على مستويات خطيرة من المواد الكيماوية الضارة في الهواء، ومادة البروستاجلاندين الايزوبوبيل الموجودة في مساحيق تجميل العينين التي تسبب خفض ضغط العين، إضافة إلى بعض المستحضرات التي تحتوي على مادة الكبريت التي يسبب تهيج والتهاب الجلد، وظهور بقع حمراء وبثور على الوجه وتورم وجفاف الجلد.

وذكرت الهيئة أن مادة الزئبق في كريمات التبييض عبارة عن مادة كيماوية فعالة للغاية في تفتيح البشرة وإزالة البقع الداكنة والتصبغات العنيدة، إلا أنها تتسبب في حدوث أعراض التسمم المتمثلة بالاضطرابات العصبية وعدم التوازن والتهاب الفم واللثة والإعياء العام والنسيان وفقدان الذاكرة والصداع.وبينت أن زيادة مستوى الزئبق في الجسم يسبب مشاكل في الكلى وتهيج الجلد والالتهابات.

طباعة Email