العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إغلاق 102 بئر تعمل بلا ترخيص في عجمان

    صورة

    أغلقت دائرة البلدية والتخطيط في عجمان 102 بئر تعمل دون حصول أصحابها على ترخيص من الدائرة خلال النصف الأول من العام الحالي وكانت معظمها تستخدم في المنشآت الصناعية وسكنات العمال، ويأتي ذلك ضمن الجهود المبذولة لحماية البيئة والتقليل من استنزاف المياه الجوفية في الإمارة.

    رقابة

    وأكد عبدالرحمن محمد النعيمي، مدير عام دائرة البلدية والتخطيط اهتمام وحرص الدائرة في الحفاظ على الصحة العامة وحماية البيئة وإحكام الرقابة على جميع الأنشطة الاقتصادية والصناعية وإلزام أصحابها باستخدام أفضل الممارسات الرامية للحفاظ على سلامة البيئة، حيث شهد مجال الرقابة على المياه الجوفية تنظيم عدد من حملات التفتيش وذلك تطبيقاً للمرسوم الأميري الخاص بالمياه الجوفية، وتفعيلاً لقرار فرز النفايات من المصدر تم بدء التطبيق على المنشآت الفندقية والتي تشمل الفنادق والشقق الفندقية والتي تضمن التزامهم بفرز النفايات من المصدر لضمان التقليل من النفايات التي يتم طمرها والاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية.

     وشدد النعيمي على استمرار الرقابة على الصرف الصناعي من خلال تنظيم حملات التفتيش المشتركة مع شركة عجمان للصرف الصحي لضمان التزام المنشآت بالمعاير البيئية وضمان تركيب وحدات المعالجة الأولية ومصائد الزيوت والشحوم وتشديد الرقابة على مستودعات المواد الكيميائية وضمان التزامهم بالمتطلبات كما تم تنظيم دورة تأهيلية للعاملين كخازن للمواد الكيميائية لضمان التخزين السليم للمواد الخطرة.

    وكشف مدير دائرة البلدية والتخطيط عن بدء تنفيذ مسح صناعي يشمل جميع المصانع التي تخضع للرقابة البيئية وسيتم الانتهاء منه خلال الشهر الحالي وتحليل النتائج والعمل على اتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تضمن التزام تلك المنشآت بالمعاير البيئية كما تم فرض تركيب وحدات معالجة ملوثات الهواء من فلاتر جافة أو سائلة وفق أفضل التقنيات العالمية بجميع المصانع.

    مكافحة التلوث

    وأشار إلى أن الدائرة تعمل جاهدة في سبيل مكافحة التلوث البيئي في جميع صوره موضحاً بأنها تقوم بقياس ملوثات الهواء و قياس الأشعة الكهرومغناطيسية، كما يقوم جهاز بقياس ملوثات التربة، مشيراً إلى أن التلوث الذي تم رصده مؤخراً كان سببه عمل بعض المصانع والتي تم إلزامها بتعديل أوضاعها وإيقاف المخالفة للاشتراطات البيئية، وأكد بأن الأجهزة الحديثة ساهمت في الحد من نسب التلوث في الهواء وذلك بمعرفة الأماكن التي يطرأ بها تلوث، حيث يتم على الفور التعامل معها وفق القوانين والتشريعات الخاصة بحماية وصون الصحة العامة والبيئة.

    طباعة Email