العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    80 حملة على بيوت العزاب وسط الأحياء السكنية في دبي

    نفذت إدارة المباني في بلدية دبي 80 حملة على مساكن العزاب وسط الأحياء السكنية، وذلك بالتعاون والتنسيق مع الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بالقيادة العامة لشرطة دبي خلال النصف الأول من العام الجاري.

    وأشاد المهندس جابر آل علي رئيس قسم تفتيش المباني بالجهود المبذولة من قبل الإدارة العامة للتحريات والمبـاحث الجنائية بالقيادة العامة لشرطة دبي لتحقيق استدامة الأمن والسلامة العامة في المباني والمنشآت القائمة في دبي، وبالدور الذي يقومون به من خلال حملات الدهم المشتركة مع مهندسي إدارة المباني على مساكن العزاب في المناطق السكنية حفاظاً على استدامة المباني القائمة.

    وأشار المهندس جابر إلى التأثيرات السلبية لوجود مساكن العزاب وسط الأحياء السكنية والتي تتلخص في التأثيرات السلبية على البيئة والصحة والسلامة العامة، وذلك بأن غالبية تلك المساكن لا تتوفر فيها الشــروط الصحية، مما يساعد على انتشـار الأمراض المعدية بسبب الأعداد الكبيرة التي تقيم في المسكن الواحد، وعدم الالتزام بقواعد السلامة العامة والاشتراطات الصحية، والتأثيرات السلبية على خدمات البنية التحتية للمناطق من حيث شبكات الصرف الصحي والمياه والكهرباء بسبب زيادة الأحمال الناتجة من زيادة في عدد الأشخاص المستخدمين للمسكن..

    وتأثيرها السلبي على مواقف السيارات بسبب زيادة عدد السيارات التي يستغلها القاطنون الجدد في المساكن من العزاب والعائلات، والتأثيرات السلبية على المظهر العمراني للإمارة، وذلك لارتباط مخالفة سكن العزاب بمخالفة الإضافات العشوائية داخل وخارج مساكن العزاب، واستخدام مواد بناء غير مطابقة للمواصفات في هذه الإضافات، وتشويهها للمظهر العمراني الجمالي بعدم إجراء أعمال الصيانة اللازمة لهذه المساكن.

    وثمن الدور الذي يقوم به المتعاملون مع قسم تفتيش المباني من كافة شرائح المجتمع بتواصلهم مع البلدية، وإبداء ملاحظاتهم وشكاواهم عن وجود هذه النوعية من المساكن.

    طباعة Email