00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«جنح الشارقة» تنظر قضية وفاة امرأة بسبب خطأ طبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظرت محكمة جنح الشارقة في قضية إثبات خطأ طبي تسبب في وفاة سيدة المتهم فيه طبيب وممرضة ومركز طبي في الإمارة، فيما أرجأت القضية حتى 23 أغسطس الجاري لتمكين محامي الدفاع عن المتهمين هاني الجسمي من الاطلاع على ملف القضية والتقارير المرفقة.

وواجه القاضي إيهاب طلعت المتهم الأول الطبيب «ر,ا» بتهمة التسبب خطأ في وفاة سيدة، وذلك نتيجة الإخلال بأصول المهنة وتقديم علاجات طبية في المنزل دون الحصول على رخصة وصرف علاجات للمريضة التي توفيت لاحقاً في أحد المستشفيات الحكومية التابعة لوزارة الصحة، كما وجهت المحكمة للممرضة «ش» تهمة التسبب خطأ في وفاة السيدة نتيجة تقديم علاجات خاطئة في المنزل دون رخصة مهنية.

من جهتهما تمسك المتهمان بالبراءة مما نسب إليهما، حيث أكد «ر,ا» الطبيب أنهما تلقيا اتصالاً من ابنة السيدة التي توفيت تطلب منهما تقديم خدمات إسعافيه عاجلة لوالدتها، وبالفعل تم ذلك وبعدها نقلت الأم إلى أحد المستشفيات الحكومية وتوفيت بعد أربعة أيام، مؤكداً أنه لم يحدث أي خطأ طبي من قبلهما، كما دفعت المتهمة «ش» ببراءتهما مما نسب إليهما وإن ما فعلاه هو تقديم إسعاف عاجل للسيدة ولا دخل لهما بوفاتها.

دفاع

من جانبه أكد المحامي هاني الجسمي أن موكليه تعرضا لضرر بالغ طال سمعتهما المهنية وأضر بالمركز الذي عرف على مدى سنوات بأنه من أهم المراكز الطبية التي تقدم العلاج لأبناء الإمارة وخارجها ولم يحدث فيه أي خطأ طبي على الإطلاق.

طباعة Email