00
إكسبو 2020 دبي اليوم

محاكمة خليجي سهّل لصديقه تعاطي المخدرات حتى توفي

نظرت الهيئة القضائية في محكمة جنايات دبي في قضية اتهام أربعيني خليجي بتسهيل تعاطي مادة مخدرة لصديقه الذي فارق الحياة داخل مركبته، نتيجة تعاطيه جرعة زائدة من الهيروين، إضافة لاتهامه هو الآخر بالتعاطي.

وبينت التحقيقات في هذه القضية أن المتوفى حضر إلى مقر سكن المتهم واصطحبه الأخير معه بسيارته الى منطقة في دبي، وهناك طلب منه الأول تزويده بالهيروين، فرفض كون حالته لم تكن تسمح بتعاطيه كمية أخرى، لكنه تمكن من الحصول عليها بإلحاح كبير، وتناول جرعة المخدرات ودخل في غيبوية توفي على إثرها.

وأفاد شرطي في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، بتغيب المتوفى، وعلى إثر ذلك تم جمع البيانات والاستدلالات، وتبين أن آخر شخص التقى به قبل وفاته هو المتهم الذي تم استدراجه وإلقاء القبض عليه، وقدم اكثر من رواية لقطع علاقته بالمتوفى.

حجز وحرمان

وأحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات زائراً أسترالي الجنسية قالت إنه حجز شريكه التجاري، وحرمه من حريته بأن حبسه 12 ساعة داخل غرفة الغسيل في الفندق الذي كانا يقيمان فيه، واتصل بعائلته لإشعارهم بذلك، قاصداً تهديده وإجباره على إرجاع المبالغ المالية التي قدمها له من أجل استثمارها.

وشهد المجني عليه وهو رجل أعمال خمسيني، بأنه حضر إلى الدولة برفقة المتهم قادماً من جنوب إفريقيا، لإتمام إحدى الصفقات، حيث سكنا في فندق في منطقة «الجي بي آر»، مضيفا أنه بينما كان يدور نقاش بينهما داخل الغرفة، تفاجأ بالمتهم يغضب دون سابق إنذار، ويتحدث معه بصوت مرتفع واستولى على نقوده وجواز سفره قبل ان يسحبه عنوة الى غرفة الغسيل الخاصة بالغرفة التي يقطنانها، وأغلق الباب عليه 12 ساعة وكان يضربه بين الفينة والأخرى، متضمناً ذلك سكب ماء ساخن على جسده، إلى أن تمكن من الخروج من محبسه بعد ان خلد المتهم الى النوم في ساعة مبكرة من الليل.

وأضاف المجني عليه ان المتهم استيقظ عليه بعد خروجه من مكان الاحتجاز، واستأنف الاعتداء عليه، طالباً منه الاتصال بأصدقائه في استراليا لجلب حصته من المال الذي استثمره معه، حيث أعاد إليه هاتفه المتحرك وسمح له بالاتصال، وأخبر أصدقاءه بأن المتهم يحتجزه ويعتدي عليه، فاتصلوا بالقنصلية الأسترالية التي تواصلت مع الشرطة وألقي القبض عليه بينما كان يواصل عملية احتجازه.

طرد بريدي

نظرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي اتهام سائق آسيوي باستيراد طرد بريدي يحتوي على مواد مخدرة أخفاها داخل حبوب فول سوداني. وقالت النيابة ان المتهم البالغ من العمر 32 عاما استورد مادة مخدرة عبارة عن 31 حبة فول سوداني تحتوي على لفافات قصديرية أخفى داخلها نحو 43 غراماً من الهيروين. وأفاد مفتش في مركز جمارك المنطقة الحرة في مطار دبي، للنيابة العامة، ان ضابط تفتيش اشتبه بطرد بريدي قبل ان يتم تفتيشه ويتبين له أنه يحتوي على ملابس وكيس بلاستيكي بداخله حبات فول سوداني أثار بعضها الشكوك، ليكتشف بعد فتحها بأنها تحتوي على لفافات فيها مادة تشبه المخدرات.

طباعة Email