00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شرطة أبوظبي تطلق مبادرة مجتمعية لتشجيع القراءة

أطلقت شرطة أبوظبي امس مبادرة مجتمعية لتشجيع القراءة بين النزلاء ودور الرعاية وغيرها، عبر جمع الكتب المستخدمة لدى منتسبيها والجمهور؛ وبمختلف اللغات وحقول المعرفة الإنسانية، وذلك استجابة للمبادرة السامية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، بجعل العام 2016 عام القراءة.

وجاءت المبادرة ثمرة للتعاون بين فرع الصحافة وقسم النادي الإلكتروني لإعادة تدوير وإشاعة المعرفة التي تنتهجها شرطة أبوظبي، بما يحقق الفائدة القصوى من الكتاب؛ ليس بوصفه مقتنى قابلاً للتخزين، بل للانتفاع المستمر والتبادل المعرفي من جهة، فضلاً عن أهمية المطالعة والتنوير في تقويم السلوك الفردي وتوجيهه وجهة إيجابية بناءة، إلى جانب الفوائد البيئية والمجتمعية الأخرى.

وقالت الرائد الشيماء طالب حسين، رئيس قسم النادي الالكتروني بشرطة أبوظبي، إن هذه المبادرة تعدّ ابتكاراً فريداً لشرطة أبوظبي؛ يجسّد الحرص على مواكبة ما يدور في المجتمع من مناشط هادفة والفئة المستهدفة الأولى ستكون نزلاء المنشآت الإصلاحية والعقابية (رجالاً ونساءً وأحداثاً) لتشجيعهم على المطالعة والقراءة في المجالات التي تتفق مع أهداف المبادرة، أملاً في تنمية مداركهم الثقافية والمعرفية؛ والمساهمة في تطويرهم علمياً ومهنياً، واستغلال أوقات فراغهم في التثقيف والتنوير، وصولاً إلى غيرهم من الشرائح والمؤسسات الراغبة في الحصول المجاني على تلك الكتب.

طباعة Email