00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«تحريات دبي» تكرم الشركاء والمتعاونين من مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد اللواء خميس المزينة القائد العام لشرطة دبي، أن كل الجهات الحكومية شريكة في النجاح والتميز اللذين حققتهما دبي على مدى السنوات الماضية، وأن التعاون المثمر بين هذه المؤسسات والعمل كفريق واحد هو الهدف الأسمى الذي تسعى إليه القيادات العليا في الدولة، عبر توحيد الجهود لخدمة الوطن والمواطنين وكل المقيمين على أرض الدولة.

وقال اللواء المزينة، خلال حفل تكريم للإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، للمتعاونين والشركاء الخارجيين والموظفين المتميزين من الدوائر الحكومية والقنصليات وكبار الضباط في شرطة دبي وعدد من الشركات الخاصة والإعلاميين في دبي الذين بلغ عددهم 350.

وبحضور اللواء محمد أحمد المري، مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، واللواء عبد الرحمن رفيع، مساعد القائد العام لشؤون المجتمع والتجهيزات، واللواء خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي.

وعدد من مديري الدوائر الحكومية وممثلي القناصل، إن القيادة العامة لشرطة دبي تثمن التعاون بينهما بين كل الدوائر الحكومية، وإن الشرطة لا يمكنها إنجاز عملها الأساسي في الحفاظ على الأمن والأمان في المجتمع بدون توحيد تلك الجهود، لافتاً إلى أن الجميع يعمل جاهداً لرفعة هذا الوطن، وأن الجمهور شريك في هذا التميز والإنجاز الذي يؤدي في النهاية إلى وصول دبي لتكون الإمارة الأكثر أمناً عالمياً.

ولفت اللواء المزينة إلى أن التكريم السنوي الذي تقيمه الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، يأتي بمنزلة شكر عام لكل المتعاونين معها من المؤسسات والأفراد، منوهاً بأن الإعلام المرئي والمسموع والمقروء شريك فعال في إيصال الرسائل التوعوية والإنجازات إلى أكبر شريحة ممكنة من الجمهور.

إنجازات

ومن جانبه، قال اللواء خليل إبراهيم المنصوري إن الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي حققت إنجازات رائعة العام الماضي، عبر الحد من الجريمة، وخفض أعداد البلاغات، وإلقاء القبض على المتهمين والمشتبه فيهم، وإعادة الأموال إلى أصحابها، عبر كوادرها المدربة، وعبر التعاون المثمر مع الدوائر الحكومية في دبي التي تؤدي إلى خلق مجتمع آمن.

طباعة Email