00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مرور أبوظبي: مخالفات قيادة المركبات بلا رخصة تتزايد في الصيف

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت مديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي، أن مخالفات قيادة المركبات من دون رخصة سياقة تتزايد مع حلول فصل الصيف؛ وما يصاحبه من فراغ كبير خصوصاً لدى طلبة المدارس والمراهقين، وهو ما يشكل خطراً وتهديداً مباشراً لسلامتهم وسلامة الآخرين من مستخدمي الطريق، حيث تعدّ هذه الظاهرة من أسباب الحوادث المرورية في الدولة، والتي تسفر عن نتائج مفجعة من إصابات ووفيات.

وقال العقيد أحمد الزيودي رئيس قسم تحقيق الحوادث الجسيمة بمديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي لـ«البيان»: المديرية لديها خطـــة شاملة للتوعية بخطورة القيادة من دون رخصة تركز على طلاب الجامعات والكليات والمدارس، والتي استفاد منها حتى الآن 19 ألف طالب من الجامعات والكليات والمدارس.

وأشار إلى أن المادة 51 من قانون السير والمرور الاتحادي، تنص على أنه يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على ثلاثة أشهر وبغرامة لا تقل عن 5 آلاف درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من قاد مركبة على الطريق من دون رخصة قيادة، أو برخصة لا تسمح له بقيادة فئة من المركبات غير مرخص له قيادتها.

مخالفة جسيمة

وأكد أن القانون يمنع أي شخص من قيادة أي مركبة ميكانيكية على الطريق، ما لم يكن حائزاً رخصة سارية المفعول، صادرة من سلطة الترخيص، تخوله قيادة نوع المركبة التي يقودها ذاته، كما لا يجوز لأي شخص مسؤول عن مركبة ميكانيكية، أن يسمح بقيادتها لمن لا يحمل رخصة تخوله قيادتها.

وأكد الزيودي تشديد الرقابة لضبط كل من يتجــاوز قانون السـير والمرور وقيادة المركبات من دون رخصة قيادة، أو قيادتها برخصة لا تسمح له بقيادة نوع المركبات نفسه؛ ما يعد مخالفة جسيمة لقانون المرور، وما ينطوي عليه من مخاطر جمة على حياتهم وحياة وسلامة كل مستخدمي الطريق من سائقين ومشاة.

وشدد على تكثيف التوعية خلال الفترة المقبلة قبل نهاية العام الدراسي الحالي خصوصاً، وقال إن حملـة التوعيــة التي تنفــذها المديرية استفاد منها نحو 19 ألفاً و588 طالباً من خلال 176 محاضرة نفذتها مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي، في إطار التوعية بمخاطر قيادة المركبات من دون رخصـة سوق، من خلال خطتها التوعوية التي شملت الجامعات والمدارس.

وتم من خلالها توعيتهم بمخـاطر القيــادة دون رخصة سوق مرورية بعرض الأفلام التوضيحية، والمحاضرات التفاعلية.

مساءلة

حثّ العقيد أحمد الزيودي أولياء الأمور والأسر على الإسهام في الحد من هذه الظاهرة، وعدم السماح لأبنائهم بقيادة المركبات بلا رخصة، مشدداً على مخاطر القيادة دون رخصة سوق وضرورة الحذر وعدم ترك الحبل على الغارب لصغار السن، لقيادة المركبات في أي ظرف، لافتاً إلى أن ذلك يعرض السائق ومالك المركبة إلى المساءلة القانونية.

طباعة Email