00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قصة خبرية

دخل ليسرق أسلاك الكهرباء فتفحمت جثته بصعقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

لم يكن يعلم أن نهايته الوخيمة تنتظره في المكان، الذي ظن أنه سيجعل منه شخصاً ثرياً، تفقد الموقع مرات عدة قبل إقدامه على فعلته التي عوقب عليها بالموت، وذهب ليلاً ليبدأ السرقة دون أن يلمحه أحد، قام بخلع قفل الباب الحديدي الذي يحصن غرفة الكهرباء، وحاول قطع الكوابل بغية سرقتها وبيعها لاحقاً بأدوات جلبها، ولكن الموت كان أسرع، حيث صعقته الكهرباء وتفحمت جثته ونال عقابه.

شرطة أبوظبي، وبحسب لسان اللواء عمير المهيري مدير عام العمليات الشرطية في شرطة أبوظبي، أكدت أن مركز شرطة الشعبية، تلقى بلاغاً من غرفة العمليات، يفيد بوجود شخص «مصعوق» داخل غرفة كهرباء محاطة بباب وسياج حديدي، وبالانتقال إلى المكان، تأكّد صحة البلاغ، وتم العثور على جثة رجل، متلبساً بأسلاكه التي كان ينوي سرقتها.

وذكر اللواء المهيري، أن التحقيق أظهر أن المتوفى يُدعى «س. ب. ش»، ويبلغ من العمر 33 سنة باكستاني الجنسية، ويعمل في إحدى شركات المقاولات، لافتاً إلى العثور بجانب الجثة على أدوات لفك الأبواب والأقفال المعدنية، وأدوات أخرى لقطع الكوابل الكهربائية، والتي تستخدم عادة في عمليات السرقة المماثلة، مشيراً إلى أن التحقيق لا يزال جارياً لكشف ملابسات ومسببات الواقعة.

ونصح عمير، ضعاف الأنفس، بارتداء ثوب التعفف عن مثل هذه السلوكيات غير القويمة، والاستنارة بالوعي والأخلاق الفضيلة، بعيداً عن الجريمة، وما تتسبب به دوماً من عواقب أليمة.

طباعة Email