00
إكسبو 2020 دبي اليوم

اختتام مؤتمر التحقيق في حوادث المتفجرات

تعزيز التعاون بين شرطة أبوظبي ونيو سكتلنديارد

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت القيادة العامة لشرطة أبوظبي، في العاصمة أبوظبي، مذكرة تفاهم مع إدارة مكافحة الارهاب في نيو سكتلنديارد في المملكة المتحدة، بهدف تعزيز التعاون في مجال التدريب والدعم وتطوير القدرات وتبادل الخبرات في العمل الشرطي والفني لمكافحة الجريمة، وذلك على هامش المؤتمر الأول للتحقيق في حوادث المتفجرات، الذي نظمته الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي.

وقع مذكرة التفاهم من جانب شرطة أبوظبي العميد الشيخ محمد بن طحنون آل نهيان مدير عام شؤون الأمن والمنافذ، ومن جانب إدارة مكافحة الارهاب نيو سكتلنديارد، ريتشارد والتن قائد قيادة مكافحة الإرهاب في العمليات الخاصة بشرطة ميتروبوليتان في المملكة المتحدة.

ويأتي توقيع المذكرة في إطار التعاون المشترك بين الجانبين، وتنص مذكرة التفاهم على تعزيز التعاون المشترك بموجب القوانين المعمول بها بين الدولتين، وتطوير علاقات العمل في مجال التدريب والتطوير إلى جانب التعاون في مجالات تقديم البرامج التدريبية الحديثة؛ وكذلك المعدات والخبراء المختصين، ووضع خطط التدريب وتوصيات التطوير المستقبلي للبرامج التدريبية.

وتهدف المذكرة إلى تعزيز التعاون في مجالات التدريب، وتبادل الخبرات التدريبية والمعرفة التخصصية والتمارين المشتركة والسيناريوهات، وفقاً لافضل الممارسات باستخدام التكنولوجيا الحديثة والمعدات، وتحديد قائمة من البرامج التدريبية التي سيتم تقديمها، وتبادل المعلومات وغيرها من البنود ذات الصلة بتطوير التعاون في المجالات الشرطية بين الجهتين.

حضر مراسم توقيع مذكرة التفاهم العميد عبدالرحمن الحمادي، مدير إدارة الأدلة الجنائية، والعقيد الدكتور راشد محمد بورشيد مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية، والعقيد حميد سعيد العفريت مدير إدارة الأسلحة والمتفجرات بشرطة أبوظبي، ومديرو الإدارات، والخبراء والمحاضرون المشاركون في المؤتمر، والضباط المختصون من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وكان مدير عام شؤون الأمن والمنافذ بشرطة أبوظبي، شهد ختام فعاليات المؤتمر الأول للتحقيق في حوادث المتفجرات، حيث القى ريتشارد والتن كلمة، وجه فيها الشكر والتقدير إلى المسؤولين في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، على تنظيمهم المؤتمر، لافتاً إلى أهميته في تعزيز التعاون والتنسيق المشترك، والاستفادة من الخبرات والتجارب المختلفة في المجالات الشرطية والأمنية، مشيداً بالعلاقات القوية التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة المتحدة.

وأكد ريتشارد وألتن أهمية وجود تعاون إقليمي ودولي للتصدي لمختلف الجرائم لتوفير الأمن والطمأنينة لمجتمعاتنا، والعمل سوياً لمواجهة التحديات والمتغيرات التي تواجه دول العالم كافة مشيداً بالدور الكبير الذي قامت به شرطة أبوظبي، والجهود التي بذلتها في قضية شبح الريم وتعاملها السريع لضبط الجاني.

طباعة Email