العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تم ضبطهما بعد مراقبة والطفل بـ 200 إلى 500 درهم

    إحالة آسيوي وزوجته إلى النيابة بتهمة مزاولة مهنة استقبال أطفال من دون ترخيص

    تمكنت إدارة حماية المرأة والطفل بالإدارة العامة لحقوق الإنسان، بالتعاون مع فرق التحريات بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، من ضبط سيدة آسيوية وزوجها يديران منزلهما لاستقبال الأطفال من دون ترخيص في منطقة نايف.

    وأكد العميد الدكتور محمد المر مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي أنه ورد بلاغ من أحد الأشخاص يفيد أن سيدة وزوجها يستقبلان أطفالاً في شقتهما الكائنة بإحدى البنايات في منطقة نايف من دون ترخيص، وأن الشقة ليست مؤهلة لذلك على الإطلاق، وبناء عليه تم تكليف فرق التحريات بالبحث والتقصي والتأكد من صحة المعلومات، واستمرت عملية مراقبة البيت لمدة قاربت 15 يوماً.

    وأضاف المر أنه بعد التأكد من استقبال الزوجة للأطفال من عمر شهرين إلى 4 سنوات، من الجنسيات الآسيوية، وأنها تتقاضى 200-500 درهم شهرياً، وتم التحقق من الأمر، ألقي القبض على الزوجة والزوج، وتبين أن لديهما طفلاً واحداً، وأن الزوج موظف، فيما تعمل الزوجة ربة منزل، وقامت بالإعلان لدى الأصدقاء والجيران أنها على استعداد لاستقبال الأطفال، وبالفعل كان لديها 9 أطفال دائمو التردد عليها.

    ومن جانبه، قال الرائد شاهين المازمي مدير إدارة حماية المرأة والطفل بالإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي إن الشقة كانت عبارة عن غرفتين وصالة، ولا يوجد بها أسرّة مخصصة للأطفال، وإن المكان غير مهيأ لاستقبال الأطفال، وإنها تزاول المهنة من دون ترخيص، وهو مخالف للقانون .

    طباعة Email