العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    آسيوي يهتك عرض طفلة بعد نزولها من حافلة المدرسة

    اتهمت النيابة في دبي عاملاً آسيوياً في منتصف العقده الثالث من العمر، بهتك عرض طفلة تبلغ 6 سنوات، حيث استغل غياب ذويها عنها، حينما كانت تلعب مع أحد الأطفال بعيد نزولهما من حافلة المدرسة.

    وجاء في الدعوى التي نظرتها الهيئة القضائية في محكمة الجنايات، أمس، أن المتهم وجه إلى المجني عليها بعد تقبيلها، سكيناً ليخيفها هي وزميلها، كونه نوعاً من التهديد بغية الانتهاء عن إبلاغ ذويهما بالواقعة. وقالت والدة الطفلة التي كانت تجلس مع والدة الطفل أثناء انتظار عودتهما من المدرسة أن ابنتها وزميلها كانا يلعبان في منطقة محجوبة قليلاً عن مكان تواجدهما، وتفاجأت بعودتهما مسرعيْن وهما خائفان ومرعوبان، قبل أن تبلغها المجني عيلها أن شخصاً قبلها على وجهها، ورفع في وجهها سكيناً.

    تشديد العقوبات

    وفي قضية أخرى أحالت النيابة العامة إلى «الجنايات» أمس، شاباً عربياً بتهمة هتك عرض طفلة آسيوية عمرها 10 سنوات بالإكراه، أثناء خلوته بها داخل المصعد، وإرغامها على تحسس أجزاء من جسدها، وقال والد الطفلة إن ابنته كانت مرعوبة عند وصولها إلى المنزل، وأبلغته بما تعرضت له مع المتهم أثناء تواجدها معه في المصعد، وطالبت النيابة بإنزال أشد العقوبات بحق المتهمين في حال إدانتهما المحكمة بما أسند إليهما من تهم هتك العرض بالإكراه.

    ونظرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي أمس قضية اتهام ثلاثة عمال عرب بتزوير طلب نشر إعلان خدمات مكافحة الحشرات منسوب صدوره لبلدية دبي، بأن صوروا أصل مستند قانوني لإحدى الشركات المرخصة، وأحدثوا تغييرات في البيانات الخاصة بشركتهم، التي تبين من خلال التحقيق أنها تمارس نشاطاً من دون الحصول على ترخيص وموافقة من الجهات المختصة.

    عملة مزيفة

    اتهمت النيابة العامة زائراً أوروبياً في العقد الخامس من عمره، بإدخال عملة ورقية مزيفة إلى الدولة قيمتها 135 ألف روبية هندية، وأنه تعامل بها من خلال عرضها على محل الصرافة التابع للسوق الحرة بمطار دبي الدولي.

    وأشارت النيابة في أمر الإحالة إلى أن المتهم استولى على 40 ألف درهم من محل الصرافة المذكور بعد أن أعطاه 70 ألفاً من الروبيات المزيفة، وأفادت ضابطة أمن لدى «السوق» أن المتهم تم إلقاء القبض عليه، بعد مغادرته الدولة وعودته إليها بعد نحو شهر، وهو ما بينته كاميرا المراقبة، التي كشفت هويته وجرى التعميم عليه ليصار إلى ضبطه، وتقديمه للمحاكمة.

    طباعة Email