معايير

شرطة الشارقة تعتمد سياسة جودة التدريب

اعتمد اللواء حميد محمد الهديدي قائد عام شرطة الشارقة سياسة جودة التدريب والتي تهدف إلى تنظيم الدورات التدريبية وفق أعلى المعايير وأفضل الممارسات لجميع مستويات وفئات الوظائف في القيادة العامة لشرطة الشارقة ورفع مستويات الأداء وغرس مشاعر الثقة بالنفس والاعتمادية بين الموظفين وزيادة الإنتاجية بالاستناد الى تحليل الاحتياجات التدريبية.

وأكد العقيد محمد راشد بيات مدير عام الموارد والخدمات المساندة بشرطة الشارقة أن شرطة الشارقة باشرت عملها مع إحدى الهيئات العالمية المانحة لأيزو التدريب بهدف فحص العملية التدريبية وإجراءاتها والتأكد من مطابقتها للمعايير الدولية في مجال التدريب بشكل عام والتدريب الشرطي على وجه الخصوص.

وأضاف العقيد بيات أن هذه الخطوة تأتي استكمالاً للعملية التدريبية التي تتبعها شرطة الشارقة من خلال سياسة الجودة والتميز وحصول كافة الإدارات العامة والأقسام التابع لها على شهادة الأيزو 2008/9001 ، حيث نطمح إلى تحقيق المعايير الدولية الخاصة بأيزو التدريب.

مشيراً إلى أهمية سياسة جودة التدريب من خلال الاهتمام بإعداد وإصدار خطة تدريبية سنوية متميزة تتوافق مع رؤية ورسالة وزارة الداخلية والتنسيق مع مختلف الإدارات والوحدات التنظيمية وبرمجة وتنفيذ البرامج التدريبية.

والاستعانة بمراكز التدريب المحلية والعالمية المتخصصة والتنسيق معها للاستفادة من خبراتها، والتحسين المستمر لعملية التدريب لتحقيق رضا كافة فئات العاملين اضافة الى عملية التقييم بما يشمل تقييم الجهات والمدربين والمتدربين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات