تأجيل قضية اتهام عربي بالنصب إلى 10 أبريل

أجلت محكمة استئناف أبوظبي قضية اتهام عربي بالنصب على المشتري الخليجي، لعدم تسليمه طلبية جِمال من إحدى الدول الأفريقية، إلى جلسة يوم 10 من شهر أبريل المقبل، وذلك لاستدعاء الشاكي، الذي لم يحضر جلسة المحاكمة التي عقدتها المحكمة أمس.

دفع

وأكد المتهم أمام المحكمة أقواله السابقة بأن المشتري لم يقم بدفع قيمة توصيل الجمال من بلدها الأصلي إلى الإمارات، وأنه عرض على المدعي في البداية أن ينقل نصف عدد الجمال لارتفاع التكلفة، ومن ثم نقل النصف الآخر، حينما يحصل منه على تكاليف النقل، غير أن صاحب الدعوى رفض، وزادت تكاليف رعاية الجمال.

وأشار المتهم إلى أنه لم يقم بالنصب على المتهم، وأن الجمال موجودة، وتم شراؤها بالفعل وبإمكانه الذهاب لاستلامها، ونقلها إلى الإمارات على نفقة الشاكي. وأضاف المتهم أن المشتري الذي أقام الدعوى دفع ثمن الجمال فقط، لكنه لم يدفع قيمة رسوم النقل، التي تصل تكلفتها إلى ما يقترب من قيمة الجمال نفسها، كما أن المشتري كان يدفع ثمن إطعام الجمال، ولكن حينما تأخر توصيل الطلبية توقف المشتري عن دفع قيمة طعامها، وأنه هو من يدفعها حالياً. وقال المتهم إن المشتري أقام ضده هذه الدعوى على الرغم من علمه ويقينه التام بأن الجمال تم شراؤها بالفعل، وهي موجودة في انتظار نقلها في بلد الشراء، في إحدى الدول الأفريقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات