شرطة الشارقة: التركيز على الجانب التوعوي لتعميق الثقافة المرورية

انطلقت صباح امس بالشارقة فعاليات اسبوع المرور الخليجي الموحدة وذلك بقاعة الزهري بجامعة الشارقة، بحضور العميد عبدالله مبارك الدخان نائب قائد عام شرطة الشارقة، والدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة بالوكالة ومديري الإدارات في منطقة الشارقة الامنية ووفد من ادارة المرور والدوريات بسلطنة عمان.

 وأكد الدخان على ضرورة التركيز على الجانب التوعوي والارشادي لتعميق الثقافة المرورية بين كافة مستخدمي الطريق في الوقت الذي أصبح فيه الإهمال وعدم التقيد بقوانين وقواعد السير والمرور السبب الرئيسي لوقوع الحوادث المرورية وزيادة نسبة الوفيات والمصابين، مشيرا الى ان احتفال الإمارات بأسبوع المرور يتجه إلى مخاطبة كل فرد من أفراد المجتمع، وكل سائق، وكل مستخدم للطريق مؤكدا على حرص الدولة على تعزيز السلامة على الطرق والحد من الحوادث المرورية.

وقفة مهمة

وتضمن الاحتفال العديد من الفقرات، حيث القى الرائد ابراهيم راشد بيات رئيس اللجنة المنظمة لاسبوع المرور كلمة أكد فيها أن الاحتفال يمثل وقفة مهمة، نخاطب من خلالها المجتمع بكافة فئاته كي نتبين حجم الأضرار والخسائر المترتبة على حوادث السير والإخلال بقواعد المرور وذلك بالتركيز على جانب التوعية المرورية من جهة وعلى الضبط والردع إذا اقتضى الامر من جهة أخرى.

بعدها تم تقديم مادة فلمية توعوية من اعداد شرطة الشارقة، كما قدمت مدارس تابعة لمنطقة الشارقة التعليمية العديد من الفقرات والعروض حيث أنشد طلاب مدرسة الخالدية ومدرسة مغيدر أغنية بعنوان اشارات المرور، وعرض طلاب مدرسة النوف للتعليم الاساسي فقرة مسرحية، كما ألقى الشاعر مصبح الكعبي فقرة شعرية عن اسبوع المرور.

وفي نهاية الحفل كرم العميد الدخان نائب قائد عام شرطة الشارقة السائقين المثاليين والموظفين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات