ضبط 30 كيلو هيروين نقي في عملية «عرين الأسود»

شرطة دبي تفكك عصابة دولية لتجارة المخدرات

صورة

تمكنت فرق مكافحة المخدرات في شرطة دبي من إلقاء القبض على عصابة مكونة من خمسة أشخاص من الجنسية الآسيوية من كبار مهربي المخدرات الدوليين وضبط 30 كيلو من الهيروين النقي وتفكيك عصابة نائمة، وذلك بالتعاون مع أجهزة مكافحة المخدرات في شرطة دبي والشارقة وعجمان في عملية اطلق عليها اسم "عرين الاسود"، وتبين ان احد المتهمين يعمل سائق شاحنة واثنين تجار خردة.

وقال اللواء خبير خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي انه من المرجح ان تكون الكميات المضبوطة دخلت عن طريق البحر، لافتا الى انه تم الكشف عن رئيس العصابة الذي يقيم في احدى الدول الاسيوية والعقل المدبر للعملية وارسال طلب عبر الانتربول الدولي، موضحا ان بعض الدول المنتجة للمخدرات لا تتعاون بالشكل الكافي خاصة وان هذه التجارة تدخل ضمن اقتصادها، مشيرا إلى انه اطلق على العملية اسم "عرين الاسود" لما تتميز به من احترافية كبيرة.

مؤتمر صحفي

وأضاف اللواء المزينة في مؤتمر صحفي بمبنى القيادة العامة لشرطة دبي صباح امس، بحضور العقيد عيد محمد ثاني حارب مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالوكالة، ونائبه العقيد خالد الكواري وعدد من الضباط ومديري الإدارات الفرعية، والإعلاميين، ان فريقا مشتركا من أجهزة مكافحة المخدرات في كل من شرطة دبي والشارقة وعجمان، تمكنوا في العشرين من يناير الماضي بمنطقة القرهود بدبي من القبض على أحد كبار المهربين الدوليين للمخدرات ويدعى "ع. ص" آسيوي الجنسية، وفي حوزته 20 كيلوغراماً من الهيروين النقي.

وأضاف أن القبض على المتهم الاول أدى إلى كشف وتفكيك عصابة إجرامية نائمة تحترف تهريب المخدرات إلى الدولة، تتكون من أربعة أشخاص آسيويين، يعملون في مهن حرة، منهم سائق شاحنة، وآخر تاجر بالإضافة لبائعي خردة، عثر بحوزتهم على 10كلغ من مخدر الهيروين..

مشيراً إلى أن سائق الشاحنة المدعو "ع.م.خ " 39 سنة، كان على تنسيق وتواصل مع المتهم "ع.ص"، الزعيم الرئيس والمحرك لإحدى العصابات الدولية لتهريب المخدرات، وهو يقيم في إحدى الدول الآسيوية. وقد تم إلقاء القبض عليهم جميعاً بالتعاون مع إدارة مكافحة المخدرات في إمارة عجمان خلال قيام المتهم "ع.م.خ" بتسليم الحقيبة الثانية للمتهم الأول بالقرب من أحد المراكز التجارية في عجمان.

المتهم الدولي

وأوضح اللواء المزينة أن عملية القبض على المتهم الدولي تمت بعد التحقق من دقة وصحة المعلومات الواردة لشرطة دبي، حيث تحرك الفريق المشكل إلى مكان الهدف، وقام أفراده بإعداد كمين محكم للمتهم، أدت مجرياته إلى مباغتته وإلقاء القبض عليه بعد وصوله إلى أحد الفنادق في إمارة دبي، وتبين أنه أحد كبار الناشطين في تجارة وتهريب المخدر، ويحمل عدداً من جوازات السفر لدول مختلفة، ويتعامل مع عصابات دولية عديدة، وليس مع عصابة واحدة بعينها.

وقال اللواء المزينة إن حصيلة العملية من مخدر الهيروين المضبوط بلغت 30كلغ، عثر رجال الكمين عليها في حقيبتين، الأولى كانت بحوزة المتهم الأول "ع.ص" وفيها 20كلغ من مخدر الهيروين، أما الحقيبة الثانية فقد ضبطت في حوزة أفراد العصابة في عجمان فيها 10كلغ من الهيروين، عمد أفراد العصابة إلى إخفائها بشكل احترافي في طبقتين سريتين.

اعترافات

وقال اللواء المزينة إن المتهم الأول "ع.ص" اعترف بأنه حضر إلى الدولة بناء على تعليمات صدرت إليه من شخص يقيم في إحدى الدول الآسيوية، وهو الزعيم الرئيس للعصابة المنفذة لهذه العملية، وقد طلب منه أن يتوجه إلى دولة الإمارات، لاستلام كميات من مخدر الهيروين من أحد الأشخاص، على أن يقوم بإعادة تصديرها من جديد إلى إحدى الدول الغربية.

وأشار المزينة الى أن الجناة الخمسة أحيلوا إلى الجهات المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم بعد إسناد تهمة حيازة المواد المخدرة والمؤثرات العقلية بقصد المتاجرة بها للمتهم الأول، وأما المتهمون الأربعة فأسندت إليهم تهمة حيازة المواد المخدرة والمؤثرات العقلية بقصد الترويج والاشتباه بتعاطيها.

وأوضح اللواء المزينة أن تجار ومهربي المخدرات، يحاولون بين الحين والآخر استغلال الموقع الجغرافي والاستراتيجي لدولة الإمارات في منطقة الخليج، والشرق الأوسط عموماً لتمرير بعض العمليات، إلا أن الجهات الأمنية المختصة بهذا الشأن، وبتوجيهات من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، في يقظة دائمة وتقف بالمرصاد وعلى مدار الساعة أمام تجار ومهربي ومروجي المخدرات محلياً وخارجيا.

العملية ضربة قاسمة لتجار المخدرات

أشار القائد العام لشرطة دبي إلى أن العملية استغرقت فترة طويلة من الزمن دامت عدة أشهر، أمضاها المختصون في الرصد والمتابعة، والتعقب لتحركات المتهم الأول محلياً وخارجياً الذين تحينوا الفرصة المناسبة للقبض عليهم، مشيراً إلى أن العملية التي اكتسبت تسميتها "شارع المطار" نظراً للمنطقة التي تم فيها إلقاء القبض على المتهم، تعتبر إحدى الضربات القوية والموجعة التي اعتادت الأجهزة الأمنية المختصة في دولة الإمارات توجيهها إلى تجار ومهربي المخدرات بين الحين والآخر..

وهي تعكس أهمية الدور الكبير والمتقدم الذي تلعبه دولة الإمارات في مكافحة المخدرات محلياً ودولياً، الأمر الذي منحها مكانة عالية ومرموقة إلى جانب الدول الكبرى على هذا الصعيد، وأهلها لأن تكون دائماً موضع إشادة وتكريم من قبل مختلف الحكومات والمنظمات الدولية المعنية بهذا الشأن.

 مواقع التواصل الاجتماعي

 أكد اللواء خميس مطر المزينة انه تم سد جميع الثغرات في مواقع التواصل الاجتماعي، وتم تكليف لجنة لمتابعة كافة مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لشرطة دبي، منوها الى انه تم التعرف على الشخص الذي اخترق موقع التواصل الاجتماعي لشرطة دبي مؤخرا وتبين انه يقيم في احدى الدول الاسيوية، كما قدمت الشركة المسؤولة عن تويتر اعتذارا بعدما تبين ان الثغرة في نظامها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات