انتهاء مهلة تخفيض المخالفات المرورية 50% في أم القيوين

سعيد عبيد

انتهت مهلة تخفيض المخالفات المرورية بنسبة 50% والتي قررتها القيادة العامة لشرطة ام القيوين الأحد من الأسبوع الماضي، حيث بدأت في الاول من اكتوبر الماضي وانتهت في الثالث من ديسمبر الجاري وذلك بحسب المقدم سعيد عبيد بن عران مدير ادارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أم القيوين الذي اكد انه لا نية لتمديد المهلة وأن مدة الشهرين كافية من اجل مراجعة ادارة المرور وتسديد المخالفات المرورية ومن ثم تجديد المركبات.

إقبال

وقال ابن عران إن عدد المراجعين لإدارة المرور والدوريات منذ بداية المهلة تجاوز ألفين و880 مراجعا، علما بان هناك جهات مرورية اخرى تم فيها دفع المخالفات المرورية، لافتا الى ان هناك الكثير من السائقين استفادوا من المهلة وقاموا بتجديد مركباتهم، وأن اكثر المخالفات التي ارتكبها مراجعو ادارة المرور والدوريات تمثلت في السرعة الزائدة على الحد المسموح به والتلوين الزائد على الحد المسموح به وعدم التقيد بالسرعات الموضحة على اللوحات الارشادية على معظم الطرق بالإمارة حيث ضبط الرادار العديد منها، اضافة الى عدم التقيد بربط حزام الامان والتغيير الجوهري في المركبة والتجاوز من كتف الطريق والدخول من مناطق ممنوعة وقيادة المركبة بتهور ما يؤدي الى الحوادث المميتة.

تشجيع

وأضاف أن قرار تخفيض قيمة المخالفات يهدف الى تشجيع أصحاب المركبات المنتهية للإسراع بتجديدها، مبينا ان تلك الفترة الممنوحة تعد كافية للسائقين المخالفين من اجل تسديد المخالفات المرورية المترتبة عليهم، داعيا أصحاب المركبات الى عدم الوقوع في المخالفات مجددا، مبينا في الوقت ذاته أن قرار التخفيض يطبق على المخالفات المرورية المرتكبة في الامارة لجميع المركبات المسجلة في الامارات الأخرى، وأن صاحب المركبة يستطيع تسديد المخالفات في أي مركز خدمة بالدولة باستثناء المخالفات غير قابلة للدفع والتي يتوجب على مالك المركبة مراجعة ادارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أم القيوين لإنهاء اجراءات طلبها، منبها الى أن قرار خفض قيمة المخالفات المرورية 50% يشكل فرصة للكثير الذين تراكمت عليهم المخالفات وتأخروا في التسديد.

 

هدف

لفت المقدم سعيد الى أن خطوة تخفيض المخالفات تستهدف أصحاب المركبات المنتهية من أجل تجديدها، مبينا في الوقت ذاته الى أن المركبات غير المجددة تشكل خطورة على أصحابها وعلى مرتادي الطرق، مناشدا السائقين التقيد بالسرعات القانونية المحددة على الطرقات تجنبا للحوادث المرورية ولمفاجآت الطريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات