سيف بن زايد يوقع اتفاقية تعاون أمني مع الجزائر

وقّع الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ودحو ولد قابلية؛ وزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري، أمس، في مقر القيادة العامة لشرطة أبوظبي، اتفاقية تعاون أمني بين دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.

وتتناول الاتفاقية التعاون بين البلدين في مجالات مكافحة أشكال الجرائم كافة، وتبادل المعلومات والخبرات، وخصوصاً مكافحة جرائم الاتجار بالبشر، والمخدرات والاتجار بالأسلحة والذخائر غير المشروعة.

وتحدد الاتفاقية أشكال وآليات التنسيق بين الطرفين، وتتضمن تشكيل لجنة مشتركة لتفعيل الاتفاقية . وكان سموه التقى، في مكتبه أمس، الوزير الضيف والوفد المرافق له، وتم خلال اللقاء بحث عدد من القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك وسبل تعزيز وتطوير العلاقات بين البلدين الشقيقين، وأقام سموه مأدبة غداء تكريماً للوزير الضيف والوفد المرافق، في فندق سانت ريجز بجزيرة السعديات بأبوظبي.

حضر اللقاء وتوقيع الاتفاقية من الجانب الإماراتي الفريق سيف الشعفار، وكيل وزارة الداخلية، واللواء ناصر لخريباني النعيمي؛ الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، واللواء الركن خليفة حارب الخييلي، وكيل الوزارة المساعد للموارد والخدمات المساندة، واللواء محمد بن العُوضي المنهالي مدير عام الموارد البشرية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، وراشد لخريباني النعيمي، الأمين العام للمجلس الاتحادي للتركيبة السكانية، والعقيد سعود الساعدي مدير إدارة سكرتارية مكتب سمو الوزير، وعدد من ضباط وزارة الداخلية وشرطة أبوظبي، بينما حضرهما من الجانب الجزائري: حميد شبيرة سفير الجزائر لدى الدولة، واللواء عبد الغاني هامل المدير العام للأمن الوطني، وعادل حميميد المستشار بديوان الوزير، وعبدالمجيد بن موسى محافظ شرطة بالمديرية العامة للأمن الوطني .

لقاء

وكان اللواء الركن خليفة حارب الخييلي، التقى في مكتبه صباح أمس دحو ولد قابلية، وزير الداخلية والجماعات المحلية في الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية والوفد المرافق له.

وتم خلال اللقاء مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز التعاون والتنسيق في مجالات الجنسية والإقامة والمنافذ بين وزارتي الداخلية في دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية.

وقام وزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري والوفد المرافق له، يرافقهم اللواء الركن خليفة الخييلي بزيارة قسم جواز السفر الإلكتروني، حيث استمعوا إلى شرح موجز من المقدم مطر خرباش؛ مدير إدارة الخدمات الإلكترونية، عن سير العمل بالقسم، والإجراءات المتبعة في عملية طباعة وإصدار جواز السفر الإلكتروني، والزمن المستغرق لإصداره، واطلعوا على الأجهزة والمعدات المستخدمة في طباعته، والمعدل اليومي لطباعة جواز السفر الإلكتروني. حضر المقابلة العميد محمد غرير الرميثي، منسق عام الجنسية والإقامة والمنافذ، والعميد غريب الحوسني؛ مدير عام المنافذ والمطارات، والعميد سعيد راكان الراشدي مدير عام الجنسية، والعقيد عبدالله علي الحوسني، مدير مكتب الوكيل المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالإنابة.

زيارة

كما زار الوزير الضيف والوفد المرافق له كلية الشرطة، وكان في استقبالهم العقيد سيف علي الكتبي، مدير عام الكلية؛ ومديرو الإدارات في كلية الشرطة. وبحث الجانبان سبل تعزيز التعاون والتنسيق في مجال التعليم والتدريب بين الجانبين، واستمع وزير الداخلية والجماعات المحلية الجزائري؛ والوفد المرافق له، إلى شرح موجز من مدير عام الكلية عن الهيكل التنظيمي للكلية، والمهام والواجبات التي تنهض بها في تأهيل وتدريب رجال الشرطة؛ للمساهمة مع زملائهم في الحفاظ على أمن واستقرار الوطن.

أفراح الشامسي

حضر الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الحفل الذي أقامه محمد علي سيف الشامسي بمناسبة زفاف نجله سالم إلى كريمة المرحوم بليشة سالم محمد الشامسي. كما حضر الحفل ـ الذي أقيم بقاعة الاحتفالات في منطقة زاخر بالعين ـ الشيخ زايد بن طحنون آل نهيان وعدد من الشيوخ وحمد سهيل الخييلي وعويضة سهيل الخييلي وأعيان القبائل ولفيف من الأهل والأصدقاء وحشد من المدعوين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات