«إقامة دبي» تقدم التسهيلات للزوار

2 مليون مسافر عبروا منفذ حتا في 2012

أكد اللواء محمد أحمد المري مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، حرص الإدارة على تقديم كافة التسهيلات لمستخدمي منفذ حتا الحدودي بما يواكب المكانة المتميزة لدولة الإمارات، وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ،رعاه الله، بضرورة زيادة التيسير على الجمهور، مثنين على متابعة الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية المستمرة لجهود الإدارة وأدائها، حيث تم تسجيل 2,170,271 مسافرا في العام الماضي.

جاء ذلك خلال جولته التفقدية لمنفذ حتا الحدودي مؤخراً يرافقه فيها العقيد عوض العويم مساعد المدير العام للموارد البشرية والمالية، والمقدم محمد الحمادي مساعد المدير العام لشؤون المنافذ، ونائبه المقدم طلال الشنقيطي، وعدد من الضباط و أفراد الإدارة. وتفقد اللواء المري خدمات مرافق المنفذ في جولته التي امتدت لأكثر من أربع ساعات من العمل، مطمئناً على سرعة الإجراءات المتبعة لتسهيل وتسريع عبور المسافرين من وإلى دولة الإمارات عبر المعبر الحدودي، مؤكداً حرص "إقامة دبي" على تأمين وتوفير كافة التسهيلات لمستخدمي المنفذ من أفراد وشركات مما يسهم في تنشيط تبادل الحركة التجارية والسياحية والاجتماعية بين الشعبين الشقيقين، حيث تم إنجاز 12,906 معاملات بقسم الخدمات خلال عام 2012 كما تم تسجيل 2,170,271 مسافرا خلال نفس العام.

وزار اللواء محمد المري برفقة وفد "إقامة دبي" منفذ الوجاجة البري بسلطنة عمان الشقيقة، حيث كان في استقبالهم العقيد عبدالله صالح الغيلاني قائد شرطة محافظة شمال الباطنه. ورحب العقيد الغيلاني بالزيارة معربا عن سعادته لزيارة اللواء محمد المري والوفد المرافق وأثنى على التطور الملموس بالإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، والخدمات التي تبتكرها لخدمة المواطنين والمقيمين والزوار حيث أصبحت نموذجاً يحتذى به.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات