مستشفى الجامعة بالشارقة يجري جراحة ناجحة لثمانينية تفقد شهية الأكل

تمكن مستشفى الجامعة بالشارقة من إجراء عملية ناجحة لمسنة في الثامنة والثمانين من العمر تعاني من فقدان شهية الأكل بعد زيارتها للمستشفى ومعالجة حالتها.

وأكد الدكتور إياد محمد، أخصائي جراحة القلب والأوعية والجراحة العامة بمستشفى الجامعة بالشارقة أن المريضة راجعت المستشفى قبل ثلاثة أشهر وكانت تعاني من ضعف الشهية وألم في البطن بعد تناول الطعام، يصاحبه تعرق بارد في بعض الأحيان. وكانت هذه الأعراض تبدأ عادة بعد 20  دقيقة من تناول الطعام، وتتواصل لمدة تتراوح من 2 إلى 3 ساعات. ولم يكن لدى السيدة سوابق مرضية، لكنها فقدت نحو 9 كيلو غرامات من وزنها خلال ثلاثة أشهر.

وأضاف الدكتور إياد: "أظهرت الفحوصات المخبرية عدم وجود مؤشرات مرضية، ولأجل التحقق من المشكلة تم إجراء تنظير للجهاز الهضمي العلوي وتنظير للقولون، أظهرت نتائج طبيعية. وفي النهاية قرر الفريق الطبي المعالج إجراء الأشعة المقطعية للبطن بالكمبيوتر لنكتشف بأن السيدة المسنة تعاني من تضييق شديد في الشريان الزلاقي (أول فروع الشريان الأبهر في البطن ) والذي يعتبر اضطراباً نادراً يتميّز بألم متكرر بعد تناول الطعام، وعادة ما يصاحب المرض فقدان الوزن، والإسهال، والتعب، وتم تحديد الحالة وإجراء تصنيع للشريان الزلاقي عن طريق الجلد (جراحة قليلة البضع)، وهي الجراحة التي يمكن أن تساعد على استعادة عافية المريض. 

وتم إجراء الجراحة التي استغرقت نحو 50 دقيقة، وتكللت بالنجاح. ولم يصاحب الجراحة أي مضاعفات وغادرت السيدة المستشفى بعد يوم فقط من إجراء العملية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات