تكريم الشعراء الشباب بعد قراءات أشعارهم التى تكشف إبداعاتهم المتألقة

اختتام الملتقى الأول للشعراء الشباب بمصر بأمسية شعرية بالأقصر

اختتمت صباح أمس الاول فعاليات ملتقى الشارقة للشعراء الشباب في دورته الأولى (مصر) في مدينة الاقصر بصعيد مصر بأمسية شعرية شارك فيها عشرة من المبدعين المصريين الشباب بحضور عبدالله العويس مدير عام دائرة الثقافة والاعلام بالشارقة، ود. سمير فرج محافظ الأقصر، الذي قدم في كلمته في مستهل الامسية الشعرية الشكر والتقدير لدائرة الثقافة والإعلام بحكومة الشارقة على رعايتها هذا النشاط المحفز والدافع والراعي للشعراء الشباب العربي.

مثمناً دور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة على رعايته للثقافة والأدب، واهتمامه بالحركة الثقافية العربية، وأضاف أن هذا الخيار الثقافي والدعم العربي ليس بغريب على حاكم أديب ومثقف وكاتبا اعطى الادب والثقافة جل اهتمامه وساهم في دفع عجلة التطور الثقافي والفكري والمعرفي العربي من خلال تواصله وتفاعله وكتاباته.

وأشاد محافظ الأقصر بحسن التنظيم والتعاون في كل مجالات الثقافة بين البلدين، ومكانة الشارقة وحاكمها واحترامها للمثقفين وان التركيز على بناء مدارك الإنسان عبر( التعليم - والصحة والثقافة )، يؤدي إلى التواصل بين الشعوب والارتقاء بالحوار الحضاري. من جانبه نوه عبدالله العويس في كلمته على أهميه التعاون في مجال خدمة الثقافة تتويجاً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة لرعاية المبدعين والأدباء في ربوع الوطن العربي الكبير.

هذا وقد شارك محافظ الأقصر العويس في تكريم الشعراء الشباب بعد أن قدموا قراءات ونماذج من أشعارهم التى تكشف عن تجربتهم وموهبتهم الشعرية المتقدة، وإبداعاتهم الشابة المتألقة، ونالت استحسان وتفاعل الجمهور وأسر المكرمين. ثم تبادل عبد الله العويس المدير العام للدائرة ومحافظ الأقصر الدروع التذكارية بهذه المناسبة.

القاهرة - «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات