عمل فني يترجم العلاقات الثقافية بين الإمارات وأميركا

نهيان بن مبارك يزيح الستار عن لوحتين لفنانة إماراتية

أزاح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي بقصر الامارات مساء أمس، الستار عن لوحتين لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والرئيس الأميركي باراك اوباما، للفنانة الاماراتية المهندسة سمر الشامسي.

شهد الحفل عفراء الصابري المدير التنفيذي للخدمات المؤسسية والمساندة بوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، وريتشارد اولسون السفير الأميركي لدى الدولة وعدد من سفراء الدول العربية والاجنبية المعتمدين لدى الدولة وكبار المسؤولين بالدولة.

ونقلت عفراء الصابري خلال كلمة ألقتها في الحفل تحيات معالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع.. وقالت ان العمل الفني الذي قدمته الفنانة سمر الشامسي يترجم العلاقات الثقافية التي تجمع بين دولة الامارات والولايات المتحدة الاميركية والتي كانت وما زالت مثالا يحتذى به في العلاقات الدولية.

وقالت «نتوقف اليوم عند تجربة فريدة تقدمها فنانة اماراتية طوعت بريشتها ومخيلتها لتعزيز رابط دائم يجمع الشعوب، ويجدد رغبة التواصل مع الآخر، تحت عنوان عريض اسمه ارتقاء الرسالة الثقافية والفنية بالانسان والشعوب.. وإنه عمل مبدع ومختصر يتجلى في لوحتين تعكسان صورة جميلة لصداقة دولية وموروث ثقافي عريق بين البلدين».

من جهتها قالت الفنانة سمر الشامسي ان الخط العربي المستخدم في اللوحتين يتمتع بخاصية متفردة تعطي لكل من اللوحتين معنى خاصا بها، ففي اللوحة الاولى يعمق فكرة العراقة والاصالة والهوية، باعتبار ان الخط العربي يلبس ثوب الخصوصية العربية البحتة..

اما في لوحة الرئيس الأميركي فهو يعطي بعداً آخر، ويفتح باباً لحوار الحضارات وتبادل الثقافات المتعددة بلغة ومنهج انساني، حيث يجمعنا نبض ضميرنا وإنسانيتنا المتأصلة فينا، وإن باعدت بيننا جغرافية المكان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات