واشنطن: «طالبان ـ باكستان» متورطة في «تايمز سكوير»

واشنطن: «طالبان ـ باكستان» متورطة في «تايمز سكوير»

أكدت واشنطن أن حركة «طالبان» الباكستانية تقف خلف محاولة التفجير الفاشلة في ساحة «تايمز سكوير» بنيويورك الأسبوع الماضي، في حين قتل 10 أفغان أمس عندما أطلقت طائرات يعتقد أنها أميركية صاروخين على منطقة وزيرستان الشمالية بالقرب من الحدود مع أفغانستان.

وقال وزير العدل الأميركي إريك هولدر أمس في مقابلة مع برنامج «هذا الأسبوع» الذي تعرضه شبكة «آي بي سي نيوز»: «لقد جمعنا أدلة الآن تظهر أن طالبان الباكستانية تقف خلف الهجوم».

وأضاف «نعرف أنهم ساعدوا في تسهيلها، نعرف أنهم على الأرجح ساعدوا في تمويلها، وكان يعمل في اتجاههم»، في إشارة إلى الأميركي من أصل باكستاني فيصل شاهزاد الذي اتهم بمحاولة التفجير.

من جهته، قال مستشار مكافحة الإرهاب في البيت الأبيض جون برانين في مقابلة مع شبكة «فوكس نيوز» إنه كان لشاهزاد «تفاعل مطوّل» مع الحركة، التي أشار إلى أنه يكاد لا يمكن «تمييزها» عن تنظيم القاعدة. وقال «يبدو وكأنه كان يعمل بالنيابة عن حركة طالبان الباكستانية».

(وكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات