سحابة رماد بركاني تصل اسبانيا وفرنسا

سحابة رماد بركاني تصل اسبانيا وفرنسا

عاد شبح السحابة البركانية المنبعثة من بركان ايسلندا الجليدي ليقض مضجع المسافرين في أجواء شمال أوروبا بعد تعطل الملاحة الجوية في اسبانيا والبرتغال وفرنسا. وأعلنت السلطات الاسبانية أن سحابة رماد بركاني آتية من ايسلندا تسببت في إغلاق 15 مطاراً، فيما توقعت الأرصاد الجوية الفرنسية أن تصل السحابة إلى جنوب فرنسا.

وأوضحت هيئة إدارة المطارات والملاحة الجوية الاسبانية في بيان أن السحابة البركانية «ستؤدي إلى إغلاق المطارات في بيلباو وسان سيباستيان وفيتوريا، وسرقسطة وبامبيلون ولا ريوخا»، لتضاف إلى مطارات أخرى أعلنت السلطات إغلاقها في سان جاك دي كومبوستيل ولا كورونيا وفيغو، اوستوريس وسانتاندر وبورغوس وليون وفالادوليد وسالامانك، الواقعة كلها شمال اسبانيا ما تسبب في تعليق 673 رحلة أمس.

وفي باريس، أعلنت مصلحة الأرصاد الجوية أن منخفضاً جوياً سيسيطر على سواحل اسبانيا والبرتغال دافعاً الرماد باتجاه الجنوب الغربي. وجراء ذلك ستصل السحابة إلى جنوب فرنسا. وقالت المهندسة في الأرصاد الجوية روكسان ديزيريه: «نتوقع أن تكون كثافة الرماد اشد من المرة السابقة في منتصف ابريل» موضحة أن «هذه السحابة ستكون مزعجة للملاحة الجوية».

وكان البركان ايافيول في ايسلندا انفجر في 14 أبريل الماضي ما أدى إلى تشكل سحب من الرماد سببت شللاً في حركة النقل الجوي استمر حوالي أسبوعاً. وقد خفت انبعاثات الرماد وسمحت الرياح بإعادة فتح المطارات واستئناف الرحلات الجوية.

(أ.ف.ب)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات