«الاستشاري» يقر توصيات دائرتي الأشغال والتخطيط والمساحة

بيوت خبرة عالمية لتخطي مشاريع الشارقة ميدانياً

أقر المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة مشروعات التوصيات الخاصة بدائرتي الأشغال العامة والتخطيط والمساحة التي تم تأجيلها بسبب مطالبة أعضاء المجلس بإعادة الصياغة. جاء ذلك خلال جلسة المجلس برئاسة الدكتور عبيد بن سيف الهاجري صباح الخميس الماضي بمقر المجلس في مدينة الشارقة.

وبعد التصديق على محضر الجلسة أكد الهاجري في كلمته قائلا : نجتمع في هذا الجمع المبارك لمناقشة توصيات ركنين من أركان نهضة إمارتنا الباسمة الشارقة وهما دائرتا التخطيط والمساحة والأشغال العامة، آملين أن يكون في اجتماعنا واتفاقنا هاهنا مساهمةً علميةً حقيقيةً فاعلةً، نابعةً من صدقِ الانتماء وحب هذا الوطن الغالي، والإيمان بنهضته وازدهاره تحت قيادة معلمنا وقائدنا الحكيم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، ونائبه وولي عهده سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولتبقى ابتسامة إمارتنا الحبيبة على الدوام براقة ناصعة صادقة تعبيراً عن مكانتها الحضارية والثقافية ليس بين الإمارات فقط بل وبين الحضارات الأخرى.

ثم اطلع أعضاء المجلس على مشروع التوصيات الوارد من لجنة إعداد مشروع التوصيات بشأن مناقشة سياسة دائرة التخطيط والمساحة في الإمارة بحيث تلت المهندسة خولة النومان مقررة اللجنة مشروع التوصيات بندا بندا وبعد مناقشة مستفيضة من قبل أعضاء وعضوات المجلس، أقر المجلس التوصيات، حيث أوصى باستقطاب بيوت خبرة ذات كفاءة عالية لعمل دراسة ميدانية للمشاريع التخطيطية وإعداد التقييم الشامل لها، وتحديد النطاق الجغرافي لمدينة الشارقة مع دراسة إقامة مدن سكنية مساندة تكون متكاملة الخدمات.

وأكد المجلس على متابعة تنفيذ معابر المشاة على الطرق الرئيسية والسريعة والشوارع الداخلية في جميع مدن الإمارة بالتنسيق مع الجهات التنفيذية المختصة. وطالب أعضاء وعضوات المجلس بدراسة إمكانية تخصيص طريق خاص بالشاحنات يربط مدينة الشارقة بالمنطقتين الشرقية والوسطى، وتوفير استراحات للشاحنات على الطرقات الخارجية للإمارة تشتمل على جميع المرافق الخدمية، مع توسعة طريق الشارقة الذيد إلى أكثر من مسارين بالتنسيق مع الجهات الاتحادية المختصة.

كما أكد المجلس في توصياته على إعادة تخطيط المناطق والأحياء القديمة لتشمل الخدمات والمرافق وخاصة الطرق والمواقف، وكذلك استكمال توفير كافة الخدمات والمرافق في المناطق الجديدة قبل توزيعها على المواطنين في جميع مدن الإمارة وذلك بالتنسيق مع الجهات الخدمية الأخرى.

تراخيص البناء

وأوصى أعضاء وعضوات المجلس في ختام توصياتهم بشأن دائرة التخطيط بدعم مركز المعاملات (تراخيص البناء) ليشمل الكادر الفني المؤهل وتوفير كافة الخدمات الإلكترونية المتطورة في هذا المجال. ووافق أعضاء وعضوات المجلس على مشروع التوصيات بشأن مناقشة سياسة دائرة الأشغال العامة، حيث أوصى المجلس بتنفيذ معابر وجسور للمشاة في مختلف الطرق الرئيسية في الإمارة وذلك أثناء تنفيذ المشاريع واستكمال المعابر للمشاريع القائمة.

وأكد الأعضاء والعضوات على إيجاد آلية لصرف منح الإسكان الحكومي للمواطنين والإسراع في إنجازها وتنفيذ المنح السابقة المعتمدة مالياً، مع إجراء الصيانة لمساكن ذوي الدخل المحدود وذلك بالتنسيق مع لجنة المساكن الحكومية.

وطالب أعضاء وعضوات المجلس بتنفيذ مشاريع الصيانة الدورية للطرق الداخلية والخارجية والجسور والأنفاق على مراحل لتلافي ازدحام الشوارع، كما طالبوا باستكمال رصف الطرق الداخلية لكافة مدن الإمارة وكذلك رصف الشارع الممتد من دوار وشاح إلى دوار سيح المهب و طريق السويح الزبيدة، وعمل نفق لشارع سهيلة الذيد قرب منطقة الزبيدة.

خطط الإحلال

كما طالب أعضاء المجلس بتبني سياسة تضمن نجاح خطط الإحلال والتوطين بالدائرة للوظائف الفنية وخاصة الإشرافية مع العمل على زيادة البدلات والعلاوات لهذه الوظائف، والبدء بتنفيذ مشروع حضانات الأطفال لموظفات الحكومة في مدن الإمارة.

كما أوصى المجلس برصف منطقة توقف الشاحنات بمنطقة الصجعة أمام المحلات التجارية للحفاظ على سلامة مستخدمي الطريق وعلى البيئة من التلوث أو إيجاد المكان البديل، مطالبين بإعداد تقرير عن المشاريع غير المستفاد منها من قبل الجهة المنتفعة لتفادي تكرار مشاريع مشابهة.

وطالب أعضاء وعضوات المجلس في ختام توصياتهم بشأن دائرة الأشغال العامة لإمارة الشارقة بوضع آلية لاستقبال المراجعين والمقاولين والاستشاريين من قبل الإدارة العليا للدائرة لمناقشة متطلباتهم وملاحظاتهم والسعي لحلها.

الشارقة ـ فهمي عبدالعزيز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات